دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الثلاثاء 7/1/1440 هـ الموافق 18/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
بالفيديو.. القصة الكاملة لتصوير «50 فتاة» بشكل «مخل» من أجل وظيفة بـ«مصر للطيران»
بالفيديو.. القصة الكاملة لتصوير «50 فتاة» بشكل «مخل» من أجل وظيفة بـ«مصر للطيران»

كارثة جديدة تعرضت لها 50 فتاة، من قبل شخصين استغلا الشعار الخاص بوزارة الطيران، للنصب عليهن، وطلبا من الفتيات إجراء الكشف الطبي عليهن عبر الإنترنت.
وكشف الإعلامي وائل الإبراشي تفاصيل الواقعة، خلال تقديمه برنامح ”العاشرة مساء” على قناة ”دريم”، الأحد، وقال إن الشخصين طالبا الفتيات بالتعري أمام الكاميرا بذريعة إجراء كشف طبي لهن، ثم تم مساومتهن على مبلغ 10 آلاف جنية لعدم نشر الصور.
وقالت إحدى الضحايا في مداخلة هاتفية، إنها وجدت إعلانا على الانترنت تطلب فيه شركة مصر للطيران مضيفات جويات للتعيين الفوري، وقامت بالاتصال وإرسال الأوراق المطلوبة، ثم وصل إليها خطاب موقع من وزارة الطيران تخبرها بأنه تم تعينها.
وأضافت ”طُلب مني عمل كشف طبي في الاسكندرية، ولأني من سكان القاهرة، طلبوا مني عمل الكشف عن طريق كاميرا الانترنت، فوافقت، وبدأ الأمر بمطالبته بالاقتراب من الكاميرا للكشف على الاسنان، ثم توالت المطالب لباقي أجزاء الجسم”.
وقال اللواء محمد عبد الواحد مدير مباحث الإنترنت، إنه تم الكشف عن قضيتى استغلال الفتيات للعمل كمضيفات جويات لكشف عوراتهن، موضحًا أن المتهم يقنع الفتيات بالكشف عن عوراتهن بحجة الإطمئنان من عدم وجود أمراض ثم يقوم بتصويرهن.
وأضاف عبد الواحد، أن هناك أكثر من 50 فتاة تعرضن للنصب من قبل جناة قاموا بتصويرهن عرايا بحجة العمل كمضيفات بمصر للطيران، وقام الجناة بجمع أكثر من نصف مليون جنية من خلال النصب على الفتيات.
وحذر عبدالواحد من تصديق مرتادي الإنترنت لأي إعلان والتعامل بسذاجة في استخدام الكاميرا ونشر الصور.
ومن جانبه، اعتذر الكابتن حسام كمال، وزير الطيران، للفتيات اللاتي تم النصب عليهن، وقال كمال ”اللوجو المستخدم في الإعلان هو اللوجو الخاص بوزارة الطيران وليس شركة مصر للطيران، والإعلان نزل باسمي شخصيا، وأبلغت الجهات المعنية في الدولة وتم القبض على المتهمين وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهما”.