دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الثلاثاء 14/1/1440 هـ الموافق 25/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
جمال عبيد سلامتك بسلامة رجال الوطن الأوفياء... الكاتب سامي إبراهيم فوده
جمال عبيد سلامتك بسلامة رجال الوطن الأوفياء... الكاتب سامي إبراهيم فوده

 أخي ابن وطني وديمومتي الغراء,جمال يا جبل الشموخ وعنفوان الكبرياء,,ولهيب الفتح المتأجج في ضلوع رجال الفتح الشرفاء,,يا صاحب المروءة والهمة الشماء,,سلامة الوطن بسلامة رجالة الشرفاء,,أمتشق قلمي المغمود بمداد من سائل دمي وأغرد بأزيز رصاص كلماتي المدوية ,لك أخط حروف آآآآهات آلمي ووجعي على ما أصابك وأصابنا من ألماً وحزناً عميق سكن قلوبنا يا أخاً لم تلده أمي,,فأعلم يا صديقي أنك من أعز الناس عندي وأكثر من أخاً ولدته أمي,,فسلام إليك في كل صباح ومساء يا رفيق عمري,,وسلام إليك يا نبض الفؤاد ومجري الدم في عروقي قلبي,,وسلام إليك من على يميني ويساري في كل صلاة من صلاتي,,وادعوا الله العلي القدير أن يمن عليك بالصحة والعافية ويعجل في شفاءك شفاءً لا يغادر سقماً.....
لقد تعرض أخي المناضل القيادي الفتحاوي البارز الأخ جمال عبيد"أبو السعيد"لوعكة صحية شديدة مفاجأة ألمت به وألمت بنا جميعاً وعلى أثرها دخل العناية المكثفة في مستشفي الشهيد كمال عدوان وخضع لإجراءات طبية مركزة من قبل الأطباء’وأدخلنا معه في غياهب التيه والتوهان,,وبحمده لله ولطفه كانت عناية الله فوق كل شيء وكفيلة بحفظه,,وفور ترامي نبأ خبر دخول أبو السعيد لمستشفي الشهيد كمال عدوان’ووصوله إلى مسامع أبناء المخيم توافدت من كل حدب وصوب حشود من الجماهير الغفيرة من الأهل والأحبة والأصدقاء والمحبين للاطمئنان على حالته الصحية....
حيث وقف رجال الوطن الشرفاء في حالة قلق وترقب وتوتر وهم في حزن شديد وأيدهم على قلوبهم يدعوا الله عزوجل له بالشفاء العاجل,وهذا الشيء يدل على عمق العلاقة الأخوية المتينة التي تربطهم مع هذا القائد المناضل الخلوق"أبو السعيد"وهذه المحبة الموجودة في قلوب الناس والمرسومة على شفاءهم لم تكن وليد الصدفة بل هي بالدرجة الأولي نعمة من عند الله عزوجل أنعمها على جمال وغيره من رجال الوطن ....
فكم يسعدني أن أتقدم باسمي وباسم عائلتي بالتهنئة الحارة للأخ الغالي جمال سعيد عبيد "أبو السعيد" بمناسبة شفاءه ومغادرته مستشفي الشهيد كمال عدوان بسلام وأمان برعاية الله,
وأتمنى له دوام الصحة والعافية ....
وكل عام وأنت بألف بخير يا صديقي....

[email protected]