دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 11/1/1440 هـ الموافق 22/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الخليل:مباراة الإياب بين اتحاد الشجاعية واهلي الخليل تجري مساء اليوم
الخليل:مباراة الإياب بين اتحاد الشجاعية واهلي الخليل تجري مساء اليوم

الخليل -الوسط اليوم:من المقرر أن تقام مباراة إياب نهائي كأس فلسطين لكرة القدم بين فريقي اتحاد الشجاعية من قطاع غزة وأهلي الخليل من الضفة الغربية باستضافة الأخير في تمام الساعة السابعة من مساء اليوم الجمعة على إستاد الحسين بن علي بالخليل برعاية شركة جوال.

وعقد أمس مؤتمراً صحافياً، اعتبر فيه نعيم السويركي المدير الفني لفريق إتحاد الشجاعية بطل الدوري والكأس في المحافظات الجنوبية أن وجود فريقه في مدينة خليل الرحمن يعتبر إنجازاً  كبيراً لكرة القدم الفلسطينية خاصة أن هذه المباراة كسرت الحاصر المفروض على الرياضة الفلسطينية والمتمثل في حركة وتنقل الفرق الرياضية بين المحافظات الشمالية والجنوبية منذ ما يقارب 15 عاماً.

وتمنى السويركي أن يقدم الفريقين أداءً يليق بمستوى تطور الكرة الفلسطينية في الآونة الأخيرة، مشيراً إلى أن فريقه سيبذل كل ما بوسعه من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تمنحه لقب بطولة كأس فلسطين لهذا الموسم وتمثيل فلسطين في بطولة كأس الإتحاد الآسيوي من خلال التصفيات التمهيدية للبطولة وذلك إلى جانب فريق شباب الظاهرية بطل دوري المحترفين الذي سيمثل فلسطين من خلال دور المجموعات.

وأكد السويركي أن فريقه سيلعب لقاء الغد بكامل نجومه، مشيرا ً إلى أنه سيتبع خطة تكتيكية تتوافق مع مجريات اللقاء خاصة ان إتحاد الشجاعية بحاجة إلى التعادل الإيجابي بأي نتيجة أو الفوز لضمان الحصول على اللقب.

من جانبه، قال ستيفانو كوزين المدير الفني الإيطالي لفريق أهلي الخليل:' إن يوم الغد سيكون جميلا ً على كرة القدم الفلسطينية خاصة أن المباراة ستجمع بين فريقين من الضفة الغربية وقطاع غزة منذ فترة طويلة، مما سيجعلها محطة أنظار كافة المتابعين ووسائل الإعلام المختلفة'.

وتمنى كوزين أن يتم خلال الفترة القادمة إقامة دوري فلسطيني موحد يجمع الأندية الفلسطينية في المحافظات الشمالية والجنوبية.

وفي ختام حديثه أكد كوزين أن فريقه سيلعب من أجل تحقيق الفوز خاصة أن نتيجة التعادل الإيجابي تصب في صالح إتحاد الشجاعية وأن التعادل السلبي يعني اللجوء إلى الأشواط الإضافية.

أما في الإجتماع الفني الذي حضره عبد المجيد حجة أمين عام إتحاد كرة القدم وعلي جبريل مراقب المباراة ورافع أبو مرخية مقيم الحكام وصالح سيدي أحمد مسؤول أمن المباراة وممثلين عن اللجان الأخرى إضافة إلى المدير الفني والإداري لكلا الفريقين فقد تم التأكيد على ضرورة الإلتزام بكافة المتطلبات والتعليمات من جميع النواحي والتي تتوافق مع لوائح وقوانين الإتحاد الآسيوي والدولي، وضرورة إخراج هذا العرس الكروي بصورة تليق بتضحيات الشعب الفلسطيني وتعكس مدى إزدهار وتطور الرياضية الفلسطينية