دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الإثنين 13/1/1440 هـ الموافق 24/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
العرض الثالث لمسرحية سرحان والماسورة على خشبة محمود درويش بحضور وفد من مؤسسة توفيق زياد من الناصرة
العرض الثالث لمسرحية سرحان والماسورة على خشبة محمود درويش بحضور وفد من مؤسسة توفيق زياد من الناصرة

عرض مسرح البطوف نهاية الاسبوع على خشبة مسرح مركز محمود درويش الثقافي في عرابة العرض الثالث لمسرحية سرحان والماسورة وذلك بمشاركة وفد نصراوي يمثل مؤسسة توفيق زياد برئاسة السيدة نائلة زياد "أم الامين" ارملة القائد الوطني توفيق زياد، وبحضور المربي عمر نصار رئيس مجلس عرابة السابق والنقابي ماجد ابو يونس وحشد من الجمهور العريض المتابع للاعمال الفنية لمسرح البطوف. 

فكانت افتتاحية الأمسية على خشبة محمود درويش بعرض فيلم "Next" في البداية وهو فيلم قصير من سيناريو واخراج محمود أبو جازي، وشارك في التمثيل نضال بدارنة، مصطفى بدارنة، لمى نعامنة، وعادل دراوشة .

أما سرحان العلي من عرب الصقر الذي نسف ماسورة البترول .. في ثورة سنة 1936 الفلسطينية ضد الاستعمار البريطاني والصهيونية العالمية - ماسورة البترول الشقية التي تحمل الخير الذي يتدفق من ارض الشعوب العربية لبلاد اجنبية ... المسرحية من إنتاج : مسرح البطّوف التابع لمركز محمود درويش الثقافي برعاية رابطة عرّابة للثقافة والفنون، والمجلس المحلّي - عرّابة من اعداد وإخراج : محمود أبو جازي، مساعد مخرج : لمى نعامنة ، تصميم حركة: سحر داموني، ملابس وديكور : أشرف حنّا ، إضاءة : نزار خمرة ، موسيقى : معالي بدارنة ، مدير إنتاج :عمران موسى القاضي ، تسويق وتصميم جرافيك : رامي جبرين.

أما طاقم الممثلين : ، عادل دراوشة ، إبراهيم نعامنه (حريفا) ، بهاء سعدي ، عبير نعامنة ، إسراء عرابي ، شذى نصار ، جنى عرابي ، هيا نعامنه ، جابر قراقرة ، باسل بشير ، ورد قراقرة، أما ضيوف الشّرف في المسرحية : الممثل القدير، حسن طه ، والممثلة القديرة لمى نعامنة.

السيدة نائلة زياد تحدثت عقب عرض المسرحية باسم الوفد فعبرت عن سعادتها بترجمة اعمال ومؤلفات الشاعر توفيق زياد الى اعمال فنية مسرحية مؤكدة بان مسرحية سرحان والماسورة ، كانت من احب القصاد التي كتبها الراحل توفيق زياد وان اكثر الامور التي اعجبها اهتمام جيل الشباب والأطفال بأعمال وقصائد توفيق زياد وتحويلها الى اعمال فنية راقية وان دلّ على شيء فإنما يدل على الوعي الكبير لدى الشباب في الأعمال الفنية الوطنية ، وان اجيالنا لا ينسون من قدم لوطنه ولشعبه، من اجل الحفاظ على الهوية والارض.

محمود ابو جازي معد ومخرج المسرحية قال: الشاعر والقائد توفيق زيّاد كاتب قصيدة سرحان والماسورة، وتتجسد في عمل مسرحي وكانت محاولات عديدة وحلم، حتى قررنا أن نخوض التجربة وعمل إعداد للقصيدة، وبما أن مسرح البطوف تابع لمركز محمود درويش الثقافي، ولدينا طاقات والتي أثبتت جدارتها وموهبتها، آمنا بأنها تستطيع انجاز مثل هذا العمل الضخم، فتجرأنا وحاولنا بكل عزم واصرار، والحمد لله التجربة كانت ناجحة جداً، وتألق شبابنا في مهرجان مسرحيد في عكا وأبدعوا، فلم يكونوا فخراً لعرابة فحسب، ولا للقضية الفلسطينية فحسب ، وانما فخراً لكل الفلسطينيين في أرجاء العالم، وأتمنى أن يستمر العمل هذا بالنجاح، وسوف يعرض في الكثير من البلدان نظراً للطلبات الهائلة، وأيضاً هناك احتمال المشاركة في مهرجانات دولية".

وأضاف ابو جازي:" مسرحية " سرحان والماسورة" تعد الانجاز الثاني لمركز محمود درويش الثقافي بعد الفيلم القصير بعنوان "Next"، "فسرحان والماسورة" هي المسرحية الخامسة من انتاجنا، والفيلم "Next" هو الفيلم الثاني من انتاجنا، وتم ارسال الفيلم الى مهرجان دبي وبرلين، ونأمل أن يحظى بمشاركة دولية أوسع".