دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الثلاثاء 14/1/1440 هـ الموافق 25/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
فوضى.... حميد عقبي
 فوضى.... حميد عقبي


هذا الصرح الممرد من بخوري اليماني
لنرقص الآن كما يحلو لنا
الشمس ظلت في مغربها
ثلاثة ليال منذ ليلة القيامة
لم يصحو نافخ البوق من منامه
يرکض حمار عزير قرب برکان جفت أدخنته
تغسل الريح ظفائرها
لا شرفة هنا 
باعت العصافير أعشاشها ورحلت
النوافذ تُطل على نهر يحاول تسلق جناح نورس
النورس دفعه الحنين إلى هنا
سنوات عجاف من العشق
سنوات سمان من الهذيان.
***
لا تين ولا زيتون 
أشجار البراري ستظل عارية لربيع أخر
فوضى في سوق الأموج
فوضى قرب قصعة البحر
يحاول المطر الحبو نحوي
ألوح له
يداي مقيدتان إلى الخلف
تشتاق أصابعي للقلم 
تشتاق للمداعبات
خلسة 
يتزحلق ندى كأسي المثلج.