دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
باحثون أمريكيون يكشفون عن مصل جديد للإقلاع عن التدخين

توصل باحثون أمريكيون لطريقة سريعة تمكن المدخنين من الإقلاع عن التدخين، حيث وفقا لمجلة لوفيجارو الفرنسية فإن مجموعة من الباحثين الأمريكيين أوجدوا طريقة تساعد المدخنين من الإقلاع عن شرب السجائر، وذلك عن طريق لقاح ضد التدخين عبر حقن الجسم بأجسام مضادة تمنع النيكوتين من العمل.

ومن جانبه، أكد البروفيسور رونالد كريستال القائم على هذا البحث، أن هذه الوسيلة تعتبر أفضل طريقة لعلاج إدمان النيكوتين التى من شأنها تنظيف الجسم من آثا النيكوتين قبل أن تُحدث أى تأثير بيولوجى على الجسم.

أشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن هناك لقاحات أخرى ضد السجائر تساعد الجهاز المناعى على الإنتاج هذه الأجسام المضادة التى تحارب النيكوتين، ولكن الخلل فيها كان عدم كفايتها لمنع المخدرات من الدخول إلى المخ، ولكن الباحثين فى كلية وايل كورنيل للطب، سلكوا نهجاً مختلفاً يقوم على تصميم لقاح على الأساس الجينى، أى الحقن بفيروس معدل وراثياً يتمكن من خلق أجسام مضادة ضد النيكوتين فى الكبد الذى يتحول بدوره إلى مصنع للأجسام المضادة.
أضافت صحيفة لوفيجارو، أن قام الفريق القائم على هذا البحث بمقارنة نسبة النيكوتين الموجود على مجموعتين من الفئران إحدامهما خضعت للمتغير الجريبى أى اللقاح، وتبين أن كمية المواد الكيميائية الموجودة فى المخ انخفضت بنسبة 85% بعد الحقن، لافتة أنه لم يتضح بعد إذ ما كانت هذه النسبة كافية لإقلاع المدخنين عن شرب السجائر.

ولفت البروفيسور كريستال إلى أن هذا اللقاح فى أقل تقدير إذا لم يساعد على الإقلاع عن التدخين يقلل من نسب التمتع والراحة لشربها، وبالتالى يساعد ملايين من المدخنين الذين فشلوا مرات عديدة فى الإقلاع عن التدخين دون جدوى لوقفها بشكل أسرع وأسهل

2014-06-06