دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الجمعية الفلسطينة الكندية بمدينة لندن..أونتاريو الكندية تحتفل بيوم الأرض ويوم المرأة

  “الصراحة” - دعت الجمعية الفلسطينية الكندية ممثلة بلجنة المرأة والأسرة التي ترأسها "الدكتورة كيتي وتد " وبمساعدة أعضاء الهيئة الإدارية ،أبناء الجالية الفلسطينية والعربية إلى الاحتفال بيوم الأرض وبيوم المرأة وذلك يوم السبت 29 من مارس،آذار الحالي في قاعة المجتمع بجنوب المدينة. حضر الحفل جمهور كبير بينهم شخصيات رسمية واعتبارية ،وكان ضيف الحفل " الدكتور عز الدين ابو العيش". بدأ الحفل بعزف السلام الوطني الكندي والفلسطيني،ثم قدم الشاب "جاد عثمان " والشابة " حلا غنيم" من أبناء الجالية البرنامح الذي افتتحه رئيس الجمعية "مهند أبو الرب" بكلمة ترحيب بالجميع شاكرا لهم التفاعل مع هذا اللقاء الهام. وتلاه"ديفيد ديب" صديق القضية الفلسطينية والذي يترأس حملة رفع الحصار عن غزة بكلمة مطولة فيها من المناصرة ما يعبر عن النشاط الإنساني الذي يقوم به من أجل القضية الفلسطينية. وضم البرنامج استعراض لفرقة الدبكة الفلسطينية "أصالة" لمجموعة من شباب الجالية وسط تصفيق الحضور وتفاعلهم مع العرض الشيق والجميل. وبهذه المناسبة التي نقلت الجميع إلى أرض فلسطين فقد تم عرض شريط مصور للأمريكية"راشيل كوري" التي راحت ضحية الغدر من قوات الاحتلال وهي في حملة إنسانية على أرض فلسطين 16 مارس 2003 و قتلتها الجرافة أمام أعين العالم. كانت كلمة الدكتور عز الدين أبو العيش تصب في صلب المعنى الكبير من الاحتفال بيوم الأرض الفلسطينية وما تعنية هذه المناسبة وهو الذي فقد ثلاثة من فلذات كبده على أرض فلسطين نتيجة العدوان على غزة فيما أطلق عليه حملة " الرصاص المسكوب"، وأكد أن هذا القرن الواحد والعشرين هو للمرأة والحرية وأن كل أبناء فلسطين لهم الحق في العيش الكريم على أرضهم التي سلبت منهم. تلا الكلمات مزاد على بعض اللوحات الفنية والتي كان من أبرزها لوحة" الإنتفاضة" للفنان/ عبد الهادي شلا وهي من مجموعة الانتفاضة الأولى رسمها الفنان في العام 1988 بالألوان المائية . كما تم مزاد آخر على لوحة للفنان إبراهيم شلبي،وثوب فلسطيني مطرز بالوحدات التراثية الفلسطينية. أدار المزاد الدكتور " منير القاسم" بقدرة وخبرة استطاع بها جمع مبلغ زاد على 9000 دولار دعما للجمعية الفلسطينية الكندية في استكمال مشروعها والمحافظة على مقرها الجديد ونشاطاته. كما تخلل الحفل عزف على الناي" الشبابة" ومواويل فلسطينية لأحد أبناء الجالية الفلسطينية. ونحن في " الصراحة" لا يسعدنا إلا أن نشد على أيدي الهيئة الإدارية ونقدر عملهم ونتمنى للجالية المزيد من التقدم والنشاطات الفاعلة بما يعود على الجميع بالفائدة على أرض كندا الحرة.

www.alsaraha.com

2014-03-30