دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
هاكرز يشنون هجوما الكترونيا واسعا على إسرائيل

رام الله- الوسط اليوم-شن قراصنة انترنت صباح اليوم الاثنين هجوما الكترونيا واسعا على مواقع حكومية اسرائيلية.

وقالت القناة الإسرائيلية الثانية ان موقع وزارة التربية تعرض لهجوم وهو الان خارج الخدمة. من جهتها اغلقت مواقع حكومية إسرائيلية مواقعها على الانترنت تحسبا للهجوم المنتظر.

ووفقا للتهديد الذي ورد امس فان الحملة التي تدعى #opIsrael، والتي شنها تحت اطار مجموعة القراصنة الشهيرة "انونيموس"، ستستهدف المؤسسات الإسرائيلية للسنة الثانية على التوالي.

وهدد القراصنة بانهم في السابع من نيسان 2014 " ندعو كافة اخواننا واخواتنا لاختراق وتشويه وخطف وتسريب قواعد بيانات والسيطرة على ادارة وتدمير مواقع النطاق في المجال الالكتروني الاسرائيلي بكافة الوسائل المتاحة".

وحسب الاحتلال فان مجموعات القراصنة تأتي من فلسطين، وسوريا، وايران، والهند وماليزيا والاردن، وستركز على منع تقديم الخدمات، حيث يتم الضغط المكثف على مورد موقع معين بالاف الطلبات حتى يتوقف عن العمل.

وسيستهدف الهاكرز المؤسسات المالية كالبنوك وشركات الاعتماد، بالاضافة للمؤسسات الحكومية والاكاديمية.

ويبذل جهاز الأمن العام "الشاباك" جهوداً كبيرة خلال الأشهر الماضية من أجل تجنيد عشرات الأشخاص في مجال الحروب الالكترونية والمعروفة إسرائيلياً بـ"السايبر"، وذلك نظراً لزيادة التهديدات التي من شأنها أن تهدد البنى التحتية المهمة والهيئات القومية الإسرائيلية.

ويتحدث جهاز الشاباك عن أن النضال في مجال حماية هيئات البنى التحتية المهمة والمصيرية لدى إسرائيل من هجمات السايبر يرافقه حرب عقول، لافتاً إلى أن الأسوار أو السياج لا يحمي بطبيعة الحال أي معلومة في هذا المجال، ولذلك يتطلب حيل أخرى مثل تجنيد عملاء مزدوجين والمزيد من الاختراعات.
 

2014-04-07