دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قناة كوريا الشمالية تسرق حقوق بث البريمييرليج

ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية اليوم الخميس بأن القناة الحكومية بكوريا الشمالية تبث بعض مباريات الموسم الحالي من الدوري الانجليزي الممتاز 2015/2014 دون إذن أو شراء من صاحب الحقوق لتعد عملية البث للشعب الكوري الشمالي خرقا لحقوق البث التلفزيوني.

وسبق للقناة الحكومية الكورية الشمالية، التي تنتمي لدولة معزولة دولياً بفضل العقوبات القاسية من المجتمع الدولي بسبب برنامجها النووي الذي يهدد دول الجوار بشرق آسيا، خرق حقوق البث وكان بعام 2006 عندما تم بث مباريات كأس العالم 2006 بألمانيا دون إذن من الاتحاد الدولي (الفيفا)، ثم كرر فعلته في 2010 ببث بعض مباريات كأس العالم بجنوب أفريقيا عن طريق السرقة من تلفاز الجار كوريا الجنوبية الذي اشترى الحقوق من الفيفا ليقدم الجنوبيين شكوى ضد جارههم الشمالي في الفيفا، قبل أن تشهد كأس العالم 2014 بالبرازيل قيام القناة الشمالية بشراء حقوق المباريات رسمياً من اتحاد إذاعات آسيا والمحيط الهادي بشكل قانوني.

إلا أن الكوريين الشماليين عادوا للقرصنة وبث المباريات دون إذن من جديد ولكن على مستوى الدوري الانجليزي للممتاز بحسب ما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية التي ذكرت بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج اون (31 عاماً) أصدر أوامره للقناة الحكومية ببث مباريات الدوري الانجليزي وتحديداً مباريات الأندية الكبيرة كتشيلسي ومانشستر سيتي وآرسنال ومانشستر يونايتد وليفربول، قبل أن تنقل الصحيفة تصريح المتحدث الرسمي للدوري الانجليزي الذي قال: لا توجد أي جهة تمتلك حقوق بث مباريات الدوري الانجليزي الممتاز داخل كوريا الشمالية، الذي يحدث الآن يعتبر سرقة لحقوق البث.

2014-08-28