دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ضابط بريطاني يتحول إلى امرأة بعد عودته من أفغانستان

أجرى ضابط بريطاني عملية تحول جنسي بعد عودته من أفغانستان وتحول إلى امرأة، ليكون أول بريطاني متحول جنسياً يحصل على رتبة ضابط في الجيش البريطاني.
وبحسب صحيفة دايلي مايل البريطانية، فإنَّ حنّا وينتربورن (27 عاماً) ولدت كذكر، وأمضت سنواتها الأولى في الجيش بصفتها رجلاً، قبل أن تقرر إجراء عملية تحول جنسي.
وأشارت حنّا وينتربورن (لم ترغب بالكشف عن اسمها الأصلي) إلى أنها عاشت في صراع مرير مع نفسها، قبل أن تتخذ القرار الذي اعتبرته مصيرياً، وحصلت على الدعم من والديها للإقدام على هذه الخطوة.
وتقول وينتربورن بأن “العيش في خيمة مع سبعة جنود في الصحراء، جعلها تدرك بأنها ليست رجلاً”، وتضيف: “لقد كنت أعيش في كذبة كبيرة في أفغانستان، وعندما عدت إلى بلادي قررت الخضوع لعملية التحول الجنسي”.
وكانت وينتربورن تعتقد في البداية، أن الخضوع لعملية التحول الجنسي من شأنه أن يفقدها وظيفتها في الجيش، إلا أنها اكتشفت فيما بعد أن هناك قانوناً صدر عام 1999 يتيح للمتحولين جنسياً العمل في الجيش.
و لم تكن وينتربورن تلهو بالألعاب الذكورية في طفولتها مثل باقي أقرانها، و مع ذلك تطوعت في الجيش في عمر الخامسة عشرة، قبل أن يتم إيفادها لدراسة الهندسة الإلكترونية في جامعة نيوكاسل.
وهي الآن تعيش كأنثى وتنتظر إجراء عملية التحول النهائية بعد أن بدأت بعلاج الهرمونات وأجرت بعض العمليات الجراحية الثانوية.

2015-01-20