دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 30/1/1439 هـ الموافق 21/10/2017 م الساعه (القدس) (غرينتش)
خان يونس : لمسة وفاء لفدائيي عملية باص 300
خان يونس : لمسة وفاء لفدائيي عملية باص 300


غزة - الوسط اليوم:حياة الشعب الفلسطيني مليئة بالمحطات التاريخية المشرفة و التي تعتبر عنوان حقيقي للدفاع عن شرف الامة و كرامتها من اجل ان يعيش شعب اعزل بحرية و كرامة فمنذ ان احتلت قوات الجيش الاسرائيلي اراضينا الفلسطينية عام 1948 ووقع الظلم على كل من هو فلسطيني اصبح البحث عن حلول للتخلص من ظلم المحتل ، ففي الوقت الذي لا يفهم به العدو الاسرائيلي الا لغة القوة بدء العمل المقاوم فقد تمكنت مجموعة من الفدائيين الفلسطينيين وهم الشهيد صبحي ابو جامع ، الشهيد جمال قبلان ، الشهيد مجدي ابو جامع ، الشهيد محمد بركة و جميعهم من سكان محافظة خان يونس من تنفيذ عملية جرئية هزت كيان الجيش الذي يقال انه لا يقهر فقاموا بتاريخ 12/4/1984 من خطف باص ( 300 ) من وسط تل ابيب ( تل الربيع المحتلة ) و به عدد من المستوطنين من اجل التفاوض مع المحتل و ابرام صفقة تبادل للإفراج عن اسرانا الابطال .
تم تنفيذ العملية بنجاح و تمكن الفدائيون من الاستيلاء على الباص و التوجه به الى دير البلح حيث كانت وجهة الباص الى مصر و لكن لدوافع انسانية اوقف الفدائيون الباص لانزال مستوطنة اسرائيلية كانت حامل و هنا كان الخطأ الامني حيث قامت هذه الامرأة بالاتصال مع قوات الجيش الاسرائيلي و الابلاغ عن كافة التفاصيل المتعلقة بالباص و الخاطفين و استطاعوا ايقاف الباص وسط قطاع غز ( دير البلح ) قبل ان يصل الى وجهته و بدا التفاوض مع الفدائيين لمدة عشر ساعات نفذ فيها صبر المحتل و قاموا باقتحام الباص الامر الذي ادى الى استشهاد اثنين من الفدائيين و تصفية الاثنين الاخرين اضافة الى قتل ثمانية اسرائيليين .
عملية باص 300 هزت كيان قيادة الجيش الاسرائيلي باسره استقال على اثرها ابراهام شالوم رئيس الشاباك الاسرائيلي و عدد من القيادات الامنية و تم محاكمة الجنرال اسحق مردخاي محاكمة صورية لفشله في انقاذ ركاب الباص الاسرائيلين .
ملتقى الاسرى المحررين التابع لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح و تحت رعاية السيد الرئيس محمود عباس، احيا هذه الذكرى امام منزل الشهداء في منطقة بني سهيلا شرق محافظة خان يونس بحضور الدكتور مازن ابو زيد مدير عام المخيمات و قيادة ملتقى الاسرى و على راسهم الاخ ابراهيم عليان رئيس الملتقى عدد من 
كوادر و قيادات العمل الوطني و الشعبي .
بدأت الفعالية بكلمة لملتقى الاسرى القاها الاستاذ محمد ابو الريش ( ابو كايد ) الناطق الرسمي باسم الملتقى أكد من خلالها على ضرورة الوفاء لدماء الشهداء الذين قدموا زهرات شبابهم من اجل الدفاع عن حقوق شعبنا موجها لمسة وفاء الى ارواح فدائيي عملية باص 300 الذين استطاعوا بصدورهم العارية هز الكيان الاسرائيلي و ضربه في عقر داره .
كما و شدد على ان ملتقى الاسرى و المحررين لن يدخر جهدا في الدفاع عن اسرانا الابطال و عن حقوقهم حتى نيل حريتهم و تبييض كافة السجون و المعتقلات الاسرائيلية موجها رسالة اجلال و اكبار الى اسرانا الذين يخوضون معركة الامعاء الخاوية من اجل الحصول على حقوقهم و رفع الظلم عنهم .
وطلب ابو الريش باسم الملتقى السلطة الفلسطينية وعلى رأسها فخامة السيد الرئيس محمود عباس بالعمل على ملاحقة المجرمين الذين قاموا بتصفية الشهيدين ابو جامع أمام محكمة الجنايات الدولية .
من جانبه وجه الدكتور مازن ابو زيد مدير عام المخيمات رسالة شكر الى القائمين على هذه الفعالية و خاصة بعد مرور اكثر من 31 عام على ذكرى العملية الفدائية و التي تؤكد على الوفاء لدماء الشهداء مطالبا في الوقت ذاته الى توحيد الجهود الفلسطينية من اجل الضغط على المجتمع الدولي للافراج عن اسرانا الابطال .
كما و ثمن مواقف القيادة الفلسطينية ممثلة بالسيد الرئيس محمود عباس الداعمة لقضايانا الفلسطينية و خاصة قضية الاسرى التي تعتبر من ابرز القضايا الفلسطينية مؤكدا على ان الثوابث الفلسطينية لا يمكن التنازل عنها و سنورثها للأجيال القادمة حتى العودة و اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .
هذا و قدم الاستاذ محمد ابو هجرس قصيدة شعرية استطاع من خلالها ان يصف حياة الشهداء الابطال و يقدم لهم لمسة وفاء لدمائهم و لذويهم الذين شكروا كل من ساهم في احياء ذكرى استشهاد ابنائهم

2015-07-14