دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ثلاثينية تخطف زوج شقيقتها وجارتها تسقيها من نفس الكأس

قصة تلخص دوافع الخيانة الزوجية وكيف ينتقم القدر، فتقول التفاصيل إن شابة مصرية رائعة الجمال تبلغ من العمر (33 عاما)، وفاتها قطار الزواج، وكانت تغار من زواج الفتيات من حولها رغم أنهم أقل منها جمالا.

ولكن كانت الأمور تسير في حدودها المقبولة، حتى انقلبت الأوضاع وتزوجت شقيقتها التي تصغرها بأربع سنوات، ودبت الغيرة في قلبها على شقيقتها الصغيرة وعلى زوجها، وفقا لما ذكرته مجلة "أخبار الحوادث" المصرية.

وبدأت الشيطانة تنسج خيوطها حول زوج شقيقتها في محاولة للإيقاع به والانتقام من شقيقتها وإطفار نار الغيرة بداخلها والتخلص من إحساس العنوسة القاتل، حتى لو كان ذلك على حساب أقرب الناس إليها.

وكررت ترددها على منزل شقيقتها في أوقات عديدة، وبدأت في إغراء زوج شقيقتها حتى وقع في حبالها، وواقعها على فراش شقيقتها، وحينما تملكت منه، طالبته بالزواج، وبالفعل تزوجها عرفيا، وبعدها أمرته بتطليق شقيقتها، وإلا ستفضحه وتقتله وتقتل شقيقتها، وقد كان لها ما أراد، ومن ثم هربا معا إلى مكان مجهول. 

وكانت الزوجة المسكينة تتساءل عن سبب تطليق زوجها لها فهي لم تتأخر عنه في شيء ولم تقصر في أي طلب بل هي مثال للزوجة المطيعة، لكنه في الأوقات الأخيرة كان محيرا ودائم الضرب لها والتشاجر معها، وبمرور الوقت اختفت شقيقتها واختفى زوجها. 

وعلمت أن شقيقتها تزوجته، لكن لم يمر وقت كثير حتى فوجئت بشقيقتها تعود إلى البيت وملابسها ملطخة بالدماء، واعترفت أنها قتلت زوجها لأنه خانها مع جارتهم، على الفور تم إبلاغ مدير مباحث الشرقية وألقي القبض على المتهمة وإحالتها إلى محاكمة عاجلة

2015-08-01