دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اليمن تحتفل بذكرى الهجرة النبوية وحلول العام الهجري الجديد ..

 ناصر الريمي –صنعاء

 

احتفلت اليمن مع سائر الشعوب العربية والإسلامية مساء اليوم بذكرى الهجرة النبوية الشريفة وحلول العام الهجري الجديد 1437 على صاحبها أفضل الصلاة و أزكى التسليم.

وأحيت عدد من المساجد في مختلف محافظات الجمهورية هذه المناسبة الدينية العظيمة بإلقاء محاضرات دينية حول الدروس والعبر من هجرة المصطفى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم وما شكلته من تحول كبير في تاريخ الأمة.

وفي العاصمة صنعاء نظمت وزارة الأوقاف والإرشاد بالتعاون مع مكتبها بأمانة العاصمة بالجامع الكبير احتفالاً دينياً بالمناسبة بدأ بآي من الذكر الحكيم، اعتبر مدير عام الوعظ والإرشاد بوزارة الأوقاف الشيخ جبري إبراهيم حسن، هجرة الرسول عليه الصلاة والسلام منهج حياة وعقيدة إلى قيام الساعة يجب العمل على ترسيخ مبادئها في نفوس المؤمنين وتطبيقها في واقع الحياة.

وأشار إلى واقع الأمة اليوم وما تتعرض له الأمة من ظلم وعدوان .. لافتا بهذا الصدد إلى عدوان النظام السعودي على اليمن واستهدافه الأطفال والنساء وتدمير مقدرات البلاد والعباد.

فيما تحدث أصحاب الفضيلة العلماء عبدالله الراعي ومحمد الحاضري ومحمد الروافي، عن هذه المناسبة الدينية الجليلة وأهميتها في حياة البشرية وتذكير الأمة بمدلولاتها وكذا ما ترتبت على الهجرة من ترسيخ مداميك المجتمع المسلم القائم على الأخوة الصادقة ورابطة الدين والعقيدة ومبادئ الوحدة والنصرة والتكافل والمحبة والتسامح بين أبناء المجتمع.

وأشاروا إلى ضرورة استلهام الدورس والعبر من حدث الهجرة والسيرة النبوية العطرة وتمثلها في كافة أمور الحياة والاستفادة مما قام به الرسول الأعظم صلى عليه وسلم من الأخذ بأسباب التمكين والتنظيم والدقة والرؤى الواضحة وحرصه على وضع التشريع للمؤمنين لمواجهة أزمات الحياة ومهامها العظيمة .

ولفت العلماء إلى أن حب الأوطان من الإيمان وما يتوجب على المسلم القيام به نصرة لدينه ووطنه وعرضه وتعزيز قيم الإخاء والمحبة والتعاضد وتوحيد الكلمة والوقوف ضد كل معتد.

وأدان أصحاب الفضيلة العلماء العدوان السعودي على اليمن، بلد الإيمان والحكمة وأنصار الرسول عليه الصلاة والسلام .

واستعرض العلماء واقع الأمة اليوم والتحديات التي تواجهها لا سيما دعوات بعض المسلمين لتمزيق وحدتهم وانسياق بعضهم وراء دعوات التشدد والتطرف والحزبية والعصبية والمذهبية والتي لا تخدم سوى أعداء الأمة .

ودعا أصحاب الفضيلة العلماء كافة أبناء الشعب اليمني بالتحلي بالصبر والصمود وتوحيد الكلمة ونبذ الخلافات بما يكفل تجاوز التحديات والظروف التي تمر بها البلاد .. مبتهلين في هذه المناسبة إلى الله تعالى أن يجنب اليمن كل سوء ومكروه وأن يحفظها من كيد الكائدين ومكر الماكرين وحقد الحاقدين وعدوان الظالمين وأن يرد كيد المعتدين في نحورهم إنه على كل شيء قدير

حضر الاحتفال مدير عام مكتب الأوقاف والإرشاد بأمانة العاصمة إبراهيم عباس الخطيب.

2015-10-15