دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
بلاتيني يصارع لتبرئة نفسه

ما زال بلاتيني يحاول البحث عن سبل النجاة للخروج من قائمة "الفاسدين" التي تمّ إعلانها مؤخراً.

نشرت أسبوعية "جورنال دي ديمانش" الفرنسية في نسخة اليوم الأحد تقريراً وزّع في 12 تشرين الثاني/نوفمبر 1998 على أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم يشير إلى أجر سنوي بقيمة "مليون فرنك سويسري" للفرنسي ميشال بلاتيني مقابل نشاطات كمستشار لدى الاتحاد الدولي (فيفا).

وقال تيبو داليس محامي بلاتيني للصحيفة: "هذا التقرير يخالف الفرضية التي يرتكز عليها الاتهام، ويكشف أنّ عقد ميشال بلاتيني مع الفيفا ليس له طابع سري وأنّ المسؤولين في الاتحادين الأوروبي والدولي على علم به منذ 1998".

وكتبت الصحيفة أيضاً أنّ هذه المذكرة وزّعت على أعضاء اللجنة التنفيذية في السويد في ذلك العام عندما كان السويدي لينارت يوهانسون رئيساً للاتحاد الأوروبي.

وأضافت أنّ يوهانسون وايغيديوس براون وغيرهارد ايغنر والإيطالي أنطونيو ماتاريزي والتركي سينيش ارزيك والنروجي بير رافن أومدال حضروا الاجتماع، مشيرة إلى أنّ يوهانسون وارزيك وماتاريزي كانوا أعضاء في الفيفا.

وفي هذه الوثيقة، أعلن السويسري جوزيف بلاتر: "أنّ بلاتيني سيصبح مستقبلاً مدير القسم الرياضي في الفيفا، أيّ أنّ بلاتيني سينخرط في الفيفا وأنّ هناك شائعات تقول بأنّه سيعمل من باريس".

ونقلت الصحيفة عن الوثيقة: "يحكى عن أجر بقيمة مليون فرنك سويسري".

وأدت هذه القضية بعد استلام المبلغ عام 2011 عن عمل انتهى عام 2002، إلى إيقاف بلاتيني الذي خلف يوهانسون في رئاسة الاتحاد الأوروبي، ورئيس الفيفا المستقيل بلاتر من قبل لجنة الأخلاق المستقلة 90 يوماً، ويواجه الأول المرشح لخلافة الثاني في رئاسة الاتحاد الدولي عقوبة الإيقاف مدى الحياة.

وأكّد مصدر مقرب من الفيفا الجمعة لوكالة فرانس برس أنّ لجنة الأخلاق المستقلة حدّدت جلسة استماع لبلاتيني بين 16 و18 كانون الأول/ديسمبر الحالي.

وأوضح المصدر "طلب بلاتر وبلاتيني أن يتم الاستماع إليهما وسيحصلان على ذلك"، مضيفاً "سيتم الاستماع إلى بلاتيني على الأرجح بين 16 و18 ديسمبر (كانون الأول)".

وكانت غرفة الحكم في لجنة الأخلاق أعلنت في 23 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بدء اجراءات محاكمة بلاتيني وبلاتر.

 

2015-12-06