دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
المهندسة الفلسطينية لنا أبو حجلة واحدة من المئة امرأة الأكثر إلهاماً في العالم

أعلنت بي بي سي أسماء المئة امرأة الأكثر إلهاما في العالم لعام 2015.
وهذا العام هو العام الثالث الذي تحتفل فيه بي بي سي بموسم 100 امرأة، والذي يسعى إلى تمثيل النساء بصورة أفضل في تغطية بي بي سي لأخبار العالم.
لنا أبو حجلة امرأة فلسطينية مهندسة تمتاز بقوة شخصيتها وبذكائها، استطاعت أن تشق طريقها، رغم المجتمع الذكوري الذي تعيش في وسطه، وتبوأت أماكن قيادية في مجال التنمية.
وتشغل الأن منصب المديرة الأقليمية لمؤسسة "مجتمعات عالمية في فلسطين" (المسماة CHF الدولية سابقا)، إلى جانب كونها عضوة فاعلة ومتطوعة ناشطة في عدد من مؤسسات القطاع الخاص والمنظمات الفلسطينية والدولية غير الحكومية، مثل كونها رئيسة مجلس أمناء فرقة الفنون الشعبية الفلسطينية.
وحول اختيارها ضمن قائمة النساء الأكثر إلهاماً تقول أبو حجلة: " لقد سعدت جداً باختياري، وسعدت أيضاً بمشاركة قصتي مع العالم العربي فهي ربما تمثل العديد من النساء الفلسطينيات اللواتي استثمرت عائلاتهن في تحصيلهن العلمي. ورغم الصعاب التي يواجهها الشعب الفلسطيني بشكل عام، والنساء بشكل خاص، انخرطن بشكل دؤوب بمجالات عمل مختلفة، وحققن انجازات هامة ومميزة، كانت محصورة في وقت سابق على الرجال". وتضيف أبو حجلة: "كلي أمل أن تكون قصتي قد ألهمت العديد من الفتيات العربيات والفلسطينيات، وأن تكون دافعاً لهن لمزيد من العمل والجهد والايمان بقدراتهم لتخطي الصعاب والمشاركة الفاعلة في أي مجال عمل يستطعن التميز به، فنماذج النجاح عديدة وملهمة".
وفي نفس الوقت الذي تأمل فيه أن تساهم قصتها في إلهام نساء فلسطين، تسعى أبو حجلة لتكون تجربتها مثالاً لقدرة المرأة على خدمة وطنها، فتقول في التقرير الذي صورته الـ بي بي سي بهذه المناسبة: "لن أذهب لخدمة مجتمع آخر أو لأتطور في مكان آخر طالما وطني بحاجة لي، فأنا لم أجد أجمل من هذا الوطن، ولم أجد أجمل من الناس فيه، ورغم كل صعوباته فإنه يبقى المحرك الداخلي الذي يجعلني ابتسم قبل أن أبكي". وتضيف أبو حجلة: "أحلم أن أبقى أعمل حتى تعطى الفرص لنساء فلسطينيات مبدعات لأخذ مكاني والتطور للاستمرار بقيادة المسيرة".

2015-12-07