دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
عالمان اسرائيليان يؤكدان ابتكار دواء للايدز

هل نرى قريبا ً دواء لحاملي جرثومة الايدز – في اسرائيل والعالم؟

والجواب لدى عالمين اسرائيليين من الجامعة العبرية بالقدس، هما البروفيسور ابراهام لفيتر والبروفيسور أساف فريدلر، إذ يعتقدان انهما توصلا الى ابتكار يبشّر بالقضاء على فيروس الإيدز، وأنهما سيبدآن في غضون ثلاثة أشهر بإجراء تجارب طبية سريرية على البشر.

ونشُر أن الباحثين المذكورين قد حققا نتائج طبية واعدة في ابتكار الدواء المرتقب، ما حدا بشركة "تسيون فارم سويتكل" الى التوقيع على عقد مع الجامعة العبرية يسمح للشركة بان تتولى، حصريا ً، تطوير الدواء.

ويؤكد الباحثان كذلك، ان الدواء الموعود، كفيل بالقضاء على الخلايا الملتصقة بالفيروس، دون التسبب بأي أذى أو ضرر لجسم المريض، وبذلك يشفى حامل الفيروس ويتعافى.

الايدز – من آفة فتاكة الى مرض مزمن!

وقد نشرت نتائج بحث العالمين الاسرائيليين في النشرة الطبية المسماة "ايدز ثيرابي آند هليث"، لكن عددا ً من العلماء أبدوا تحفظات من النتائج ووصفوها بأنها "غير جدّية"!

وبالمقابل أبدى "باتريك ليفي" '50 عاما ً' المدير العام الأول للجنة مكافحة الايدز في اسرائيل 'وهو حامل للجرثومة منذ 28 عاما ً' – تفاؤلا ً بنتائج البحث، حيث صرّح بأن الأبحاث السابقة سببت له احباطات وخيبات أمل، لأنها لم تكن على قدر التوقعات، وأضاف "لكن يبدو لي هذه المرة ان الأمر مختلف، من حيث الجدية والفاعلية، لا سيمّا وأنه تقرر اجراء تجارب للدواء المبتكر على بني البشر" – على حد تعبيره.

2016-01-10