دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ترامب يقرر اعادة النظر في تمويل السلطة الفلسطينية

 أعلن الناطق باسم البيت الأبيض شون سبايسر  أن الرئيس دونالد ترامب يدرس من جديد قرار الرئيس الأمريكي السابق براك أوباما قبيل مغادرته منح السلطة الفلسطينية مساعدات مالية بمبلغ 221 مليون دولار.

وقال ان "ترامب قلق جدا حول كيفية انفاق أموال دافعي الضرائب الأمريكيين" وسيدرس "جميع الجوانب المترتبة عن ذلك" حتى يتأكد من ان الأموال التي تنفق من قبل حكومة الولايات المتحدة في الخارج تخدم المصالح الامريكية، دون توضيح أكثر.

وأكدت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الأربعاء ما توارد في وسائل إعلام دولية حول مصادقة الرئيس السابق باراك أوباما على تحويل مساعدات مالية بقيمة 221 مليون دولار للسلطة الفلسطينية، قبيل انقضاء ولايته بساعات.
وقال مارك تونر المتحدث المؤقت باسم الخارجية الأمريكية خلال مؤتمر صحفي بمقر الوزارة: "صادقت إدارة أوباما قبل تسليم السلطة إلى الرئيس دونالد ترامب، على قرار تحويل مساعدات للسلطة الفلسطينية في إطار "برنامج تنمية فلسطين".

ومن جهة أخرى، اعلن الناطق باسم البيت الأبيض، ان  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سوف يناقش قضية البناء في المستوطنات مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو خلال لقائهم في واشنطن الشهر المقبل.

وسئل سبايسر حول القرار الإسرائيلي ببناء 2500 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية، وتهرب سبياسر من الإجابة على السؤال، وامتنع عن تقديم أي تأييد أو ادانة للقرار الإسرائيلي. وقال فقط ان إسرائيل هي الحليف المقرب من الولايات المتحدة وان هذه المسألة سيتم مناقشتها خلال الاجتماع المرتقب بين قادة البلدين.

2017-01-25