دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
بيان إطلاق حملة باب الأقصى الشعبية

                                                     بيان صحفي

  إيماناً منا بأهميه مدينة القدس وبمكانة مقدساتها لكل العالم وبعد الهجمة الشرسة  الأخيرة من سلطات الإحتلال ومحاولة تغيير الأمر الواقع بفرض بواباتٍ إلكترونية والتضييق على سكان البلدة القديمة والإعتداء الاثم على العاملين في المسجد الأقصى ومنع المصلين من دخوله فأننا.. وبجهد شعبي نطلق حملة باب الاقصى الشعبية لمساندة مدينة القدس بجهود تطوعية شعبيه تهدف الى تذكير العالم بما تمر به المدينة والمقدسات الإسلامية والمسيحية فيها من جرائم وتضييق للخناق على أهلها وجعل قضية المسجد الأقصى هي  قضية الساعة في العالم وخلق رأي عام عالمي مساند لها ولمكانتها وإعادة القدس ومقدساتها إلى واجهة الصدارة في الرأي العام والإعلام العالمي وعمل فعاليات تضامنية وإعلامية بكل دول العالم وبهذه المناسبة ندعو احرار العالم وكل المتضامنين إلى زيارة المدينة المقدسة ودعم صمود اهلها إقتصاديا وسياسيا وإجتماعيا كما وندعو إخوتنا العرب والمغتربين الفلسطينيين بالشتات لبناء جسر للتواصل مع سكان المدينة المقدسة وزيارتها  ونؤكد ان الحملة خارجة عن أي إطار سياسي أو فصائلي وانها تسعى لإعادة الدور الشعبوي الجماهيري في الصدارة بفعاليات تضامنية وتوثيق لكل مايعانيه المقدسي بنقله إلى الرأي الحر في العالم ليعلم بما يحدث وسنسعى إلى بث رسائل إعلامية بعدة لغات وبشكل دوري لتحقيق أهدافنا كما نرحب بأي تواصل مع أي وسيلة إعلامية عبر الناطق الرسمي بإسم الحملة الاستاذ معروف الرفاعي ونؤكد ان الهدف هوالقدس وستبقى القدس شامخة وعليية على كل محاولات المساس بها.

كان الله في عون شعبنا وسنبقى أوفياء وبكلمة واحدة معا وسويا حتى ننال أهدافنا وتبقى القدس عاصمة أبدية للشعب الفلسطيني مكفول فيها حرية العبادة لكل الأديان دون قيد أو شرط

                                      عاشت فلسطين ..وعاشت القدس                         

المكتب الإعلامي 

للتواصل وإيصال رسائل التضامن 

واتس 0013303163287

او عبر الجروب الرسمي بإسم الحملة على الفيسبوك

2017-07-20