دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الإثنين 22/3/1439 هـ الموافق 11/12/2017 م الساعه (القدس) (غرينتش)
دكتور أحمد سالم .... حديث عن مرض ضغط الدم
دكتور أحمد سالم .... حديث عن مرض ضغط الدم

ناديه شكري :

نحن الآن نعيش في  عصر نعاني فيه ضغوط الحياة العصرية من جانب ومتطلبات الحياة اليومية من جانب آخر ونتيجة للإنشغال والتفكير الدائم فى المستقبل ... أصبح الكثير من الناس يعاني من مرض ضغط الدم المرتفع وهو ما يعرف  بمرض “ القاتل الصامت “ ذلك لأن أعراضه عادية مجرد الشعور بالصداع البسيط على فترات متفاوتة  بدون أن يدري المريض بأنه مصاب بمرض الضغط المرتفع والإهمال فى العلاج يمكن أن يشكل خطورة على حياته ... ولأهمية هذا الموضوع يوضح لنا السيد الدكتور أحمد سالم إستشاري أمراض الباطنة والسكر والغدد الصماء ورئيس قسم وحدة الغسيل الكلوي بمستشفى البدرشين المركزي في حديث خاص لصحيفة الوسط اليوم  بأن مرض الضغط  المرتفع هو زيادة معدل ضغط الدم الإنقباضي عن 140 أو ضغط الدم الإنبساطي عن 90 درجة ..... وهناك أنواع من مرض الضغط منها الأولي وتلعب عوامل مثل الوراثة ، السمنة  ، نمط الحياة  وقلة النوم أسباب مهمة فيه أما الثانوي هو الضغط الذي يمكن إيجاد سبب عضوي له مثل أمراض الكلى ، أمراض الغدة فوق الكلوية، أمراض الشريان الكلوي وبعض العيوب الخلقية مثل ضيق الشريان الأورطي ... لذلك من المهم فحص المريض جيداً لإستبعاد تلك الأسباب الثانوية والتي من الممكن أن يتم علاجها وبالتالي تمثل أملاً في  الشفاء النهائي من الضغط ... كما أن من أهم أعراض المرض هو الصداع ، زغللة بالعين  والإحساس بالدوار في الرأس إلا أنه من المهم جداً عدم الربط بين تلك الأعراض وبين مستوى قياس الضغط حيث أن  تلك  الأعراض غير موجودة  لدى الكثير من مرضى الضغط المرتفع .... لذا فإن الإهمال فى العلاج والمتابعة يمكن أن يؤدي إلى نزيف بالمخ أو يتسبب فى الإصابة بجلطات فى القلب والشريان التاجي ... لهذا يمثل الضغط ومرض السكري ثلثي أسباب الفشل الكلوي عند الكثير من المرضى  .  

ولقد أكد الدكتور أحمد سالم على أن أولى خطوات علاج مريض الضغط هي المتابعة وقياس الضغط بصفة منتظمة كذلك إتباع نظام غذائي معين يقلل فيه من إضافة الملح للطعام  وعدم تناول الدهون بكثرة  بجانب ممارسة الرياضة مثل المشي المتواصل لمدة نصف ساعة يومياً والإبتعاد عن ضغوط الحياة العصرية ...أيضاً إجراء الفحوص الدورية لقياس الدهون بالدم ووظائف الكلى مع ضرورة إلتزام المريض بخطة العلاج الدوائي التي يحددها الطبيب المعالج حسب نوع إرتفاع الضغط ودرجته والتي تختلف من مريض إلى آخر .

2017-11-06