دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 5/3/1439 هـ الموافق 24/11/2017 م الساعه (القدس) (غرينتش)
لا تنتخبوا، جيرمي كوربيون!!
لا تنتخبوا، جيرمي كوربيون!!

 ترجمة توفيق أبو شومر:

على إثر مقاطعة، رئيس حزب العمال البريطاني، جيرمي كوبيون، احتفال، ألفية وعد بلفور، التي جرتْ في لندن بحضور نتنياهو وزوجته، واستقبال، رئيسة الوزراء، تيريزا مي، لهما بحفاوة يوم 2-11-2017 م

بدأت حربٌ علنيه على، جيرمي كوربيون، وعلى حزبه، من الإسرائيليين.

الكاتب الإسرائيلي، إلكسندر إبفل، كتب في يديعوت أحرونوت 10-11-2017 يقول:

جيرمي كوبيون منحازٌ للفلسطينيين، وهو صديق لحماس، وحزب الله.

يتجاهل، كوبيون إسرائيل وديموقراطيتها.

هو يشبه جورج غالوي، وكين لفنجستون، اللذين صرحا تصريحات لا سامية.

هو عدو الجالية اليهودية البريطانية.

قال كوربيون:

على إسرائيل أن تُطبق الشقَّ الثاني الذي لم يتحقق من وعد بلفور:

 (عدم الانتقاص من الحقوق المدنية والدينية لسكان فلسطين)

إسرائيل مازالت تُنكر حقوقهم، وتتوسع في الاستيطان.

فلنجعل ذكرى الوعد مناسبة للاعتراف بحل الدولتين.

على إسرائيل أن تُنهي احتلالها الذي دام خمسين سنة.

----------------------------------

لذا، فإن كاتب المقال يختم حديثه قائلا:

 إنَّ كل من ينتخب، كوربيون، وحزب العمال البريطاني في المستقبل عدوٌ للشعب اليهودي!!

2017-11-11