دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كوريا الشمالية تطلق 'الصاروخ الأقوى'

بيونغ يانغ - وكالات: قالت كوريا الشمالية، الأربعاء، أن صاروخها الباليستي العابر للقارات قادر على "ضرب القارة الأميركية بكاملها"، وذلك بعد إطلاقها "الصاروخ الأقوى على الإطلاق".

وأكدت بيونغانغ إنها حققت هدفها "التاريخي" بأن تصبح دولة نووية، وفقا للتلفزيون الرسمي لبيونغيانغ.

وأوضحت أن برنامجها الصاروخي لن يهدد أي دولة طالما أنها لا تنتهك حقوقها السيادية، مشيرة إلى أن الصاروخ حلق لمدة 53 دقيقة وأصاب المياه المستهدفة.

وأعلن زعيم كوريا الشمالية، كيم يونغ أون، أن صاروخ هواسونغ -15 أُطلق بنجاح، بحسب ما أفاد التلفزيون الرسمي الكوري الشمالي.

ووفقا لبيان تلاه مذيع تلفزيوني فإن الصاروخ هو الأقوى على الإطلاق لكوريا الشمالية وإنه حلق لمسافة 950 كيلومترا لمدة 53 دقيقة، في حين وصل إلى ارتفاع 4475 كيلومترا (2781 ميلا).

الأمم المتحدة تندد

من جانبه، ندد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غويتريتس بالتجربة الصاروخية، التي أجرتها كوريا الشمالية.

وقال المتحدث باسم الأمين العام في بيان: "هذا خرق واضح لقرارات مجلس الأمن، ويظهر تجاهلا للرؤية الموحدة للمجتمع الدولي".

وأضاف المتحدث أن الأمين العام حث بيونغيانغ على الكف عن اتخاذ المزيد من الخطوات التي من شأنها زعزعة الاستقرار.

وتحدّت كوريا الشمالية مجددا المجتمع الدولي بإطلاقها، الأربعاء، صاروخا باليستيا عابرا للقارات، ما دفع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إلى تحذيرها قائلا: "سنهتم بالأمر".

يأتي إطلاق الصاروخ الجديد بعد أكثر من شهرين على آخر تجربة صاروخية لبيونغيانغ، وإثر جولة آسيوية طويلة أجراها الرئيس الأميركي، وهدفت بحسب قوله إلى "توحيد العالم ضد التهديد الذي يمثله خطر النظام الكوري الشمالي".

وأُطلِق الصاروخ في وقت باكر، الأربعاء، بتوقيت كوريا الشمالية من موقع سان-ني قرب بيونغيانغ، وتحطم في البحر قبالة اليابان.

وأوضح البنتاغون أن الصاروخ لم يشكل أي خطرا لا على الولايات المتحدة القارية ولا على الأراضي الأميركية الأخرى، أو أراضي الدول الحليفة.

2017-11-29