دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
المرحوم حسن الكرمي في الذاكرة ....محمد صالح ياسين الجبوري

  الشخصيات التي تبقى في الذاكرة متنوعة ،منها (علمية،ثقافية،ادبية،)وهذه الشخصيات لها تأثير في حياتنا العامة،ومن تلك الشخصيات،المرحوم الاديب والموسوعي حسن الكرمي ،الفلسطيني المولود في عام 1905م في طولكرم، في عام البطيخ،وهو من عائلة الكرمي .كان أبوه قاضيا ، واخوه الشاعر عبد الكريم الكرمي (ابو سلمى)،التحق في الكلية الإنكليزية عام1925م،عمل في التدريس ،وألف المعاجم (المنار،الهادي ،المغني ،المغني الكبير )،وقدم برامج إذاعية عديدة ، ومن أشهرها برنامج (قول على قول) ، البرنامج الذي نال شهرة واسعة في أنحاء العالم العربي ،ويتابعه محبيه العرب في أرجاء المعمورة ، ويمتاز البرنامج بأسلوبه الراقي،والاداء الجيد،وعذوبة صوت المرحوم الكرمي الذي يسخر العقول،ويبعث في النفس البهجة والسرور،وتم طبع (14مجلدا)،من حلقات برنامج (قول على قول)،السؤال المطروح هل يستطيع الأدباء اليوم على غرار برنامج قول على قول؟رغم الإمكانيات والتقنيات المتوفرة الان،تبقى برامج الماضي فيها نكهة وذوق وعذوبة وقيمة وإبداع ،القسم العربي قدم برامج متنوعة كان لها تأثير على حياة المستمعين،وذكرياتها باقية ، رغم مرور السنين . رحم الله الاستاذ الكرمي كان موسوعة ثقافية .

محمد صالح ياسين الجبوري كاتب وصحفي

2017-12-22