دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
إسرائيل تنقذ طائرة إماراتية من التفجير.. ونتنياهو: نحمي الآخرين أيضاً

رام الله-الوسط اليوم:

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأربعاء 21 فبراير/شباط 2018، إن المخابرات الإسرائيلية أحبطت خطة لإسقاط "طائرة ركاب"، في إطار تبادل واسع النطاق للمعلومات على مستوى دولي، لكنه لم يذكر تفاصيل.

جاءت تصريحاته في خطاب في القدس أمام زعماء لليهود الأميركيين، عقب بيان للجيش الإسرائيلي ذكر أن فرعاً من المخابرات العسكرية يعرف باسم "الوحدة 8200"أحبط" هجوماً جوياً في الخارج للدولة الإسلامية".

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن بيان الجيش كان يشير إلى محاولة تفجير، في يوليو/تموز، لرحلة تابعة لشركة الاتحاد للطيران "الإماراتية" كان من المقرر أن تغادر سيدني إلى أبوظبي، التي أحبطتها قوات الأمن الأسترالية قبل إقلاع الطائرة.

وذكرت الشرطة الأسترالية أن رجلاً أسترالياً أرسل شقيقه للحاق بالرحلة، حاملاً دون أن يدري قنبلةً محلية الصنع في مفرمة لحم، تم صنعها بتوجيه من قائد كبير في تنظيم الدولة الإسلامية.

وبعد أيام من كشف المؤامرة، قال وزير الداخلية اللبناني، إن بيروت راقبت الشقيقين لأكثر من عام، وعملت مع السلطات الأسترالية لإحباط الهجوم.

وقال نتنياهو "كشفنا اليوم أن أجهزة المخابرات الإسرائيلية منعت إسقاط طائرة ركاب أسترالية، ويمكنني أن أقول لكم إن هذا كان واحداً من كثير جداً من مثل تلك التحركات، التي قمنا بها لمنع أعمال إرهاب حول العالم".

وأضاف: "أعتقد أنه يجب القول: كل الاحترام للاستخبارات الإسرائيلية، التي لا تحمي المواطنين الإسرائيليين فحسب، بل تحمي أيضاً مواطني دول كثيرة أخرى".

2018-02-22