دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
النيران تتزايد.. مورينيو يطلق رصاصاته: محبط لعدم رؤية عملي يُنفذ من لاعبي يونايتد

الأمور لم تهدأ وعلى ما يبدو فأنها لن تهدأ أبدا عند جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد. 

مانشستر يونايتد انتصر بثنائية مقابل لا شيء ليصل إلى نصف نهائي كأس إنجلترا.

انتصار يأتي بعد وداع يونايتد لدوري الأبطال بعد السقوط أمام إشبيلية. ولكن على الرغم من ذلك خرج مورينيو ليهاجم لاعبي يونايتد.

وقال مورينيو: "لا، أنا لست سعيدا بالمباراة بل أنا محبط للغاية".

وأوضح في تصريحاته عقب المباراة والتي نقلتها صحيفة ميرور وذا إندبندنت "أكثر ما يحبطني هو ما رأيته من اللاعبين في المباراة. أعمل بجد خلال يومين في التدريبات وفي النهاية أرى ذلك؟".

وواصل "ركزت في التدريبات على اللعب السريع وفي النهاية لم أر ذلك على أرضية الملعب بل رأيت العكس. رأيت الهجوم يختبئ والدفاع لا يريد اللعب للأمام".

وتابع "رأيت انعدام شخصية وانعدام رغبة في اللعب وعندما يكون لديك 4 لاعبين من أصل 11 لاعبا لا يريدون اللعب فهذا يحبطني للغاية".

وأكمل حديثه قائلا: "رأيت الكثير من اللاعبين وكأنهم يتمنون أن أخرجهم من الملعب".

وأكمل مورينيو حديثه الناري قائلا: "هجومنا كان يختبئ خلف دفاع برايتون ودفاعنا كان يتخذ دائما القرار السهل بالتمرير لطرفي الملعب وليس للأمام. الكل كان خائفا ولم أجد رد الفعل المنتظر من اللاعبين".

وأتم "لم ينجحوا (لاعبو يونايتد) في الملعب بقتالية. عليهم تعلم ذلك".

2018-03-18