دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
أبو نعيم: رئيس الوزراء مطلع على ملف محاولة الاغتيال

غزة-الوسط اليوم:قال مدير عام قوى الأمن الداخلي في قطاع غزة، اللواء توفيق أبو نعيم إن رئيس الوزراء رامي الحمد الله على إطلاع بكل مجريات التحقيق المتعلقة باستهداف موكبه الثلاثاء الماضي في غزة. 

وأوضح أبو نعيم، في تصريح صحفي، أن هناك تقريراً أُرسل لرئيس الوزراء حول حادثة الاستهداف، بالإضافة إلى التقرير اليومي،  الذي يصله من وزارة الداخلية بغزة عن الأوضاع الأمنية في القطاع.

وأضاف: "مجريات التحقيق في الحادثة ما زالت مستمرة، وتحتاج إلى وقت"، مشيرًا إلى أن وزارة الداخلية في طور فلترة المعلومات، وتدقيقها، والوصول لكل نقطة وتفصيل، وقع في يوم الحادثة.

وتابع: "ما ينقص التحقيق هو أن نضع أيدينا على الفاعلين حتى يتم تقديمهم للمحاكمة، وهناك طرف خيط لكنه بحاجة إلى التعاون من قبل جهات محددة (لم يسمِّها)"، لافتاً إلى أن وزارة الداخلية، أرسلت إلى تلك الجهات طلب تعاون، وإلى الآن لم تستلم الرد، وبالتالي ما يزال الملف مفتوحاً والتحقيقات مستمرة.

وتابع: "هناك قضايا بحاجة إلى تعاون من الجهات السابقة في تقديم معلومات طلبناها منها، وإلى الآن لم نستلم الرد، وننتظر خلال هذا الأسبوع، حتى يكون هناك جديد بهذا الشأن".

وأشار أبو نعيم، إلى أن حادثة استهداف موكب رئيس الوزراء تصنف كواحد من أخطر الحوادث التي يتعرض لها الأمن في القطاع، من خلال استهداف رئيس الحكومة الفلسطينية، ولا يوجد أخطر من هذا الاستهداف.

وقال: "الاستهداف على أعلى مستوى من الاهتمام لدينا، لأن مجرد إزعاج الموكب بطلق ناري أو أي تصرف غير مسؤول، فإنه من أخطر المواقف، وسيكون لنا أجندة وبرنامج للتعامل مع مثل هذه الأحداث، وطريقة إدارتها في المرحلة القادمة".

وبشأن موضوع العبوة التي استهدفت موكب الحمد الله، أوضح أن وحدة هندسة المتفجرات التابعة للوزارة، قدمت تقريرها، وهو الآن بين يدي المحققين بعد أن قامت بفحص العبوة، ومعرفة المواد التي صنعت منها، وكل ما يتعلق بالحادثة.

2018-03-18