دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
إسرائيل تفتح تحقيقاً ضد فيسبوك

القدس المحتلة-الوسط اليوم:فتحت هيئة حماية الخصوصية التابع لوزارة القضاء الإسرائيلية، اليوم الخميس، تحقيقًا إداريًا على خلفية تقارير عن استخدام شركة "كامبريدج أناليتيكا" بيانات مستخدمي "فيسبوك".

وقامت لجنة التجارة الفيدرالية الأميركية، بفتح تحقيقات مع شركة "فيسبوك"، للتأكد من انتهاكات للبيانات الشخصية لمستخدمين الشبكة تخالف المرسوم الصادر في 2011 الخاص بخصوصية المستخدمين.

وكشفت تقارير صحافية، السبت الماضي، أن شركة "كامبريدج أناليتكا" لتحليل البيانات جمعت معلومات خاصة عن أكثر من 50 مليون مستخدم لموقع فيسبوك من دون موافقتهم، من خلال تطوير تقنيات لدعم الحملة الانتخابية لترامب في عام 2016، في أكبر خرق من نوعه لموقع التواصل الاجتماعي الأكبر في العالم، لاستخدامها في تصميم برامج بامكانها التنبؤ بخيارات الناخبين والتأثير عليها في صناديق الاقتراع.

وأعلن "فيسبوك" أنّه علّق حساب شركة "كامبريدج أناليتكا" لتحليل المعلومات، والتي عملت لصالح حملة الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال الانتخابات الرئاسية عام 2016.

ونقلت وكالات أنباء عن مصادر في "فيسبوك"، إن رئيس أمن المعلومات في موقع التواصل الأكثر استخدامًا في العالم، أليكس ستاموس، سيترك الشركة في آب؛ فيما استشهد تقرير بوجود خلافات داخلية تتعلق بالطريقة التي يجب أن تتعامل بها شبكة التواصل الاجتماعي مع دورها في نشر معلومات خاطئة.

وعلى خلفية تقارير عن استخدام شركة "كامبريدج أناليتيكا" لتحليل البيانات، ومقرها بريطانيا، لـ "فيسبوك" من أجل التأثير على الانتخابات الرئاسية في 2016، وخسر مؤسس شركة الموقع، زوكربيرغ، أكثر من تسعة مليارات دولار من أسهم الشركة خلال الـ 48 ساعة الماضية، بحسب موقع "سي إن بي سي" الأميركي.

2018-03-22