دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الثلاثاء 12/10/1439 هـ الموافق 26/06/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
وزيرة الأسرة الألمانية: من حق الفتيات ارتداء البوركيني في المدارس

قالت وزيرة الأسرة في الحكومة الالمانية، فرانزيسكا غيفي، إنه من حق الفتيات ارتداء البوركيني في المدارس خلال حصص السباحة.

وكانت مدرسة في غربي ألمانيا قد اشترت نحو عشرين قطعة من البوركيني ومنحتها لطالباتها المسلمات اللواتي كن في المعتاد يرفضن حضور حصص تعليم السباحة لكي يتمكنوا من ممارسة الرياضة.

وكشفت المدرسة في وقت لاحق أن المبلغ المالي المستخدم في شراء هذه القطع كان تبرعا خاصا، لكن تصرف المدرسة أثار جدلا بين أعضاء البرلمان الألماني من المتشددين.

ويأتي ذلك بعدما قضت محكمة فرنسية بإجبار سلطات مدينة رين بإعادة الغرامة التي فرضتها على سيدة مسلمة بسبب ارتدائها البوركيني.

واستقبلت ألمانيا نحو مليون لاجئ خلال العامين الماضيين أغلبهم من سوريا وأفغانستان ودول الشرق الأوسط.

وانتقدت نائبة رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الحاكم في ألمانيا، جوليا كلوكنر، قرار المدرسة قائلة إنه يمثل "تفرقة في المعاملة بين الفتيات في المدرسة".

لكن وزيرة الأسرة، وهي من حزب الديمقراطيين الاجتماعيين (يسار الوسط)، ردت على الانتقادات مشيرة إلى أن الأهم هو صحة الفتيات النفسية والبدنية قائلة: "هذا يعني أن كل الفتيات يحصلن على فرصة لتعلم السباحة".

وأضافت غيفي أنه من حق المدارس السماح لطالباتها بارتداء البوركيني إن كان ذلك سيساعدهن على حضور حصص السباحة، ورفضت أن يتحول الموضوع إلى اعتباره رمزا لسقوط الثقافة الغربية في قلب أوروبا.

2018-06-26