دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
السبت 4/1/1440 هـ الموافق 15/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الهيئة المستقلة تنفذ حملة تغريد وتدوين حول حق الطفل في مياه شرب نظيفة

غزة-الوسط اليوم:  نفذت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان حملة تغريد وتدوين لمناصرة حق الطفل في الحصول على مياه شرب نظيفة في قطاع غزة، في ظل التهديدات التي تواجه واقع المياه في القطاع، والتحذيرات من المخاطر الصحية الناجمة عن تردي هذا الوضع، وأثر ذلك على الأطفال باعتبارهم من أكثر الفئات تأثراً بهذا الانتهاك لحقوق الإنسان.

وأكد المحامي بهجت الحلو منسق التوعية والتدريب في الهيئة أن الحق في مياه شرب نظيفة هو في صلب منظومة حقوق الانسان، ويندرج في إطار الحق في مستوي معيشي لائق، ويتعلق بالحق في الصحة، بموجب أحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان والتشريعات الوطنية الفلسطينية.

وشدد على ضرورة  تضافر جهود أصحاب الواجب في المؤسسات الرسمية الفلسطينية لتوضيح الحقائق وآليات المعالجة وتعزيز التعاون بين منظمات المجتمع المدني، والبلديات والحكم المحلي، وممثلي وزارة التربية والتعليم والاونروا من أجل التفاكر حول آليات التخفيف من تلوث مياه شرب الأطفال. لافتاً إلى دور المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان بصفتها الآلية الوطنية لحماية المصلحة الفضلى للطفل لإبراز حق الطفل في الحصول على مياه شرب نظيفة، وأدواتها لمناصرة هذا الحق.

من جانبها أشارت نسمة الحلبي منسقة الإعلام والعلاقات العامة في الهيئة إلى أهمية تحفيز الدور الإعلامي وتفعيل مساحات أوسع على مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف إثارة الوعي بحق الطفل في مياه شرب نظيفة، مؤكدة أن استثمار الإعلام الجديد في الدفاع عن قضايا حقوق الإنسان بشكل عام، بات يشكل أحد أدوات الرقابة والمساءلة، والتوعية والمناصرة، وصولاً لحماية الحقوق والحريات.

وأوضحت أن حملة التغريد والتدوين شارك بها نشطاء ومدونون، عملت الهيئة على تمكينهم من المعايير الحقوقية لصياغة محتوى مؤثر مبني على النهج الحقوقي لإبراز الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال ومتطلبات مواجهتها، وإبراز ما تضمنته الاتفاقيات الدولية وخاصة اتفاقية حقوق الطفل، وكذلك التشريعات الوطنية، بما يكفل كرامة الطفل وصحته الجسدية والنفسية والعقلية، وتوليها الاهتمام من خلال اجراءات وتدابير تستند إلى نهج قائم على حقوق الإنسان.

يُذكر أن حملة التغريد تأتي في سياق حملة مناصرة أطلقتها الهيئة المستقلة حول حقوق الطفل تهدف إلى تعزيز الوعي بحقوق الطفل، وتعميم مبادئ حماية حقوق الطفل وإبراز واقع هذه الحقوق، وسبل تعزيزها وحمايتها والتوعية بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بالتوازي مع الحقوق المدنية والسياسية للطفل، والمساهمة في تنفيذ أنشطة ذات علاقة بحقوق الطفل مع التركيز بشكل خاص على حقه في الحصول على مياه شرب نظيفة، وهو ما تناولته كل من حملة التغريد والتدوين، وكذلك المسابقة الفنية الحقوقية التي أطلقتها الهيئة، لأفضل ثلاثة أفلام قصيرة حول حق الطفل في قطاع غزة في الحصول على مياه شرب نظيفة،  شجعت من خلالها الطاقات الشابة للمشاركة في حماية وتعزيز حقوق الاطفال النمائية والصحية باستخدام أدوات الفن والإعلام لإذكاء الوعي بحق الطفل في الحصول على مياه شرب نظيفة.

2018-07-31