دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 29/2/1440 هـ الموافق 09/11/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
مشاهد في سوق شعبي ....محمد صالح ياسين الجبوري

 الجلوس قرب النافذة المطلة على حركة الشارع ،بجانبك القهوة الصباحية، واوراق وقلم تسجل فيها الملاحظات،انت ترصد حركة المرور والازدحام،وقيام رجال المرور بتنظيم المرور،والشجار الذي يحصل بين المرور وبعض السواق الغير ملتزمين،وينتهي بالتفاهم أو الرجوع إلى دفتر الوصولات، مناظر الأطفال وهم يذهبون إلى مدراسهم، يخشون السيارات المسرعة وقد يلجأون إلى رجال المرور لمساعدتهم من طيش بعض السواق، بعض السواق يتابع برامج إذاعية ارشادية،واغاني هادئة كأغاني فيروز، وهم يخرجون من الصباح من أجل رزقهم، و يتمنون العودة بسلام ،عمال البلدية خرجوا لتنظيف الشوارع، وهم في ونشاط،أصحاب المحلات هرعوا لفتح محلاتهم،المطاعم تعمل الأكلات الساخنة التي تتناسب مع برودة الشتاء، المقاهي تستقبل روادها الذين ساعات فيها في نقاشات مستمرة، الهواء ورذاذ الغيث البارد،حركة السوق تزداد كلما تقدم الوقت، هذه المشاهد سجلتها وانت تجلس قرب النافذةالمطلة على السوق،وهناك ملاحظات احتفظت بها لوقت اخر، أحاديث عن ارتفاع الأسعار ونزولها، الأماكن الشعبية تكون الأقرب إلى قلوبنا. محمد صالح ياسين الجبوري كاتب وصحفي العراق

2018-11-08