دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الأحد 9/3/1440 هـ الموافق 18/11/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
نجمة أمريكية هاجمت ميلانيا ترامب بتغريدة “فاحشة” وصورة “فاضحة” تفجر جدلا ساخنا

واشنطن-وكالات:شن ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي هجوما عنيفا، على الممثلة الأمريكية الشهيرة “بيت ميدلر”، عقب نشرها تغريدة مشينة عن ميلانيا ترامب زوجة الرئيس الأمريكي.

 

ونشرت “ميدلر” صورة لميلانيا على غلاف مجلة GQ البريطانية تعود إلى عام 2000 عندما كانت تعمل عارضة أزياء.

 

وتظهر ميلانيا في الصورة داخل قمرة قيادة طائرة وهي ترتدي فقط نظارات سوداء ومجموعة من المجوهرات، لا تغطي كامل جسمها.

 

وقالت ميدلر في التغريدة: “من المؤكد أن كلفة تنظيف الفرش في طائرة الرئاسة الأولى مكلفة جدا”.

 

وندد الكثير من متابعي ميدلر بما نشرته، حيث طالبوا بانتقاد سياسات الرئيس الأمريكي إذا كانت لا تتفق معها، وليس الهجوم على زوجته بهذه الطريقة.

 

فيما رأى البعض أن ميلر تمارس نوعا من أنواع التنمر ضد ميلانيا.

 

ولم يصدر أي تعليق من البيت الأبيض أو الناطقة باسم ميلانيا ترامب، ولا حتى اعتذار من النجمة الأمريكية بعد الهجوم الواسع الذي تعرضت له.

 

يشار إلى أن بيت ميدلر، ولدت في 1 ديسمبر 1945 في هونولولو، هاواي وهي مطربة أمريكية، وكاتبة أغان، وممثلة كوميدية، ومنتجة أفلام.

 

بدأت حياتها المهنية في العديد من مسرحيات برودواي، ظهرت في عام 1970 عندما بدأت في الغناء في الحمامات العامة المحلية، ومن خلال حمام محلي للمثليين حيث تمكنت من بناء الأساس لنجاحها المستقبلي.

 

منذ عام 1970، أصدرت ميدلير 14 ألبومًا فنيًا تغني فيه بمفردها، طوال حياتها المهنية، العديد من أغانيها أصبح من الأكثر ميبعا واستماعا.

2018-11-18