الخميس 24/5/1440 هـ الموافق 31/01/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الجيش الأمريكي يقوم بإخلاء أول مستودع للأسلحة من سوريا

قام جنود أمريكيون بنقل أسلحة إلى العراق من مستودع في منطقة الحسكة في شمال- شرق سوريا، وهذا هو أول مستودع يقومون بإخلائه بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسحب القوات من سوريا، وفقا لوكالة أنباء "الأناضول" نقلا عن مصادر محلية.

أنقرة — سبوتنيك. وأفاد بأن قوات الدفاع الذاتي للأكراد السوريين تم تزويدهم بالأسلحة من هذا المستودع، وقامت ناقلات الأفراد المدرعة بنقل الأسلحة منه إلى العراق، وقد غادر من سوريا إلى جانب القافلة 50 جنديا أمريكيا.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن في وقت سابق من الشهر الجاري، أن بلاده هزمت تنظيم داعش الإرهابي في سوريا، وذلك بفضل وجود قواته هناك.

بعد ذلك أعلنت الناطقة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، أن الولايات المتحدة بدأت بسحب قواتها من سوريا، لكن الانتصار على "داعش" لا يعني نهاية وجود التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة هناك.
وأحدث القرار الأمريكي بسحب القوات من سوريا جدلا واسعا، فيما أعلن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس استقالته، وتبعه مبعوث الرئيس الأمريكي للتحالف الدولي بريت ماكغورك.

ونفت وزيرة الدفاع الألمانية، أورسولا فون ديرلاين، كلام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حول انتصاره على تنظيم "داعش"، وأعلنت أن هذه المنظمة الإرهابية لم يتم القضاء عليها نهائيا.

فيما أكدت دول أخرى من التحالف، كفرنسا وألمانيا وبريطانيا، أهمية استمرار عمل التحالف حتى القضاء على داعش نهائيا، مشيرة إلى أن القرار الأميركي كان بمثابة المفاجأة.

هذا وكان قد أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال المؤتمر الصحفي السنوي الموسع، أنه يتفق مع ما قاله ترامب بخصوص تحقيق الانتصار على "داعش"، مشيرا إلى أن هناك خطرا بسبب انتقال العناصر المسلحة إلى أقاليم مجاورة.

وقال بوتين أنه ليس هناك ضرورة لوجود القوات الأمريكية في سوريا، وفي هذا السياق أعاد إلى الأذهان أن وجود القوات الأمريكية في سوريا يعتبر أمرا غير شرعي.

2018-12-30