الأحد 20/5/1440 هـ الموافق 27/01/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
أخطأنا بالهجرة إلى إسرائيل


ترجمة توفيق ابو شومر:

قالتْ أم أحد ضحايا الشرطة في إسرائيل لصحيفة يديعوت أحرونوت يوم 25-1-2019م:

"بما أنك أسود اللون، يجب عليك أن تخاف، وأنت تمشي في الشارع، لا أشعر، أنا الإثيوبية أنني في وطني، إسرائيل،  أخطأنا حين هاجرنا إليها، كثيرون من أبنائنا إما يقضون عقوبات السجن ظلما، أو مصابون، أو قتلوا من الشرطة الإسرائيلية، هناك تمييز عنصري، يسألني ابني ذو الثماني سنوات" لماذا يناديني زملائي( الأسود) ولا ينادونني باسمي الشخصي، أخشى أن أقول له: لو رفعت صوتك، أو إصبعك فإنهم سيعتقلونك، أو سيهاجمونك، وقد يقتلونك، أنا نادمة على وجودي هنا!

قتلت شرطة إسرائيل برصاصٍ مباشر في الرأس كل من الشاب، يوسف سلامسة، إبراهام داماتي، تافيرا باهاتا"

2019-01-26