الجمعة 15/5/1444 هـ الموافق 09/12/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
"داعش" يتبنى هجوم نيس

تبنى تنظيم داعش هجوم نيس الذي أودى بحياة 84 شخصا واصابة 100 آخرين، 50 منهم بين الحياة والموت بحسب ما جاء في وكالة أعماق التابعة للتنظيم.

ونقلت وكالة اعماق عن "مصدر أمني" ان "منفذ عملية الدهس في نيس بفرنسا هو أحد جنودنا"، مشيرة إلى انه "نفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الذي يقاتل داعش".

وانقض سائق شاحنة، مساء الخميس على حشد في نيس جنوب شرقي فرنسا بإطلاق عدة عيارات نارية من مسدس قبل أن يقتل.

وأكدت مصادر في الشرطة الفرنسية التعرف رسمياً على سائق الشاحنة، مشيرة إلى أنه فرنسي من أصل تونسي، يدعى محمد لحويج بوهلال، في الـ 31 من العمر مقيم في نيس، وكان من متعاطي المخدرات ومرتكبي أعمال العنف وهو معروف لدى الشرطة الفرنسية في جرائم جنائية.

وقال مصدر مطلع على التحقيق إنه تم العثور في الشاحنة على قنبلة غير معدة للانفجار وأسلحة مزيفة، وأن منفذ هجوم نيس استأجر الشاحنة قبل يومين من تنفيذ اعتدائه.

وأوردت وسائل إعلام فرنسية، أن الشرطة أوقفت بوهلال قبل مجزرته، وسألته عن وجهته بالشاحنة وحمولتها، فاجاب بالقول انه كان يستعد لتسليم طلبية من المثلجات لأحد الزبائن، لذلك سمحوا له بدخول جادة "منتزه الانجليز" المحاذية للشاطيء، وهناك ارتكب مجزرته.

وقال سيباستيان هومبرت المسؤول بالحكومة المحلية لإذاعة فرانس انفو إن الشرطة قتلت بالرصاص السائق الذي قاد الشاحنة وحمولتها 25 طنا وبدون لوحات معدنية لأكثر من 100 متر على امتداد شارع برومناد ديزانجليه في نيس ليدهس حشدا من الأشخاص.