الأربعاء 22/10/1440 هـ الموافق 26/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اتفاقية سرية بين الحارديم، والشرطة الإسرائيلية
اتفاقية سرية بين الحارديم، والشرطة الإسرائيلية

ترجمة وتعليق توفيق ابو شومر:

تُعارض  الطائفة الدينية الأورشليمية الحريدية القانون الذي يُجند كلَّ طالبٍ بلغ سن الثامنة عشرة، الصادر عام 2013 ، هذه الطائفة  تؤمن بأن اليهودي الذكر مُكرَّس لقراءة التوراة فقط، يجب إعفاؤه  من الجيش. تقوم الشرطة الإسرائيلية بملاحقة المتهربين من الخدمة العسكرية، ممن بلغوا الثامنة عشرة من العمر، وهم يدرسون في المعاهد الدينية، (يشيفوت)  ثم تقوم الشرطة المدنية بتسليمهم  للشرطة العسكرية، مما يؤدي إلى سجنهم، حسب القانون.

لذا اعتادت هذه الطائفة أن تُغلق الطرق في القدس، وبني براك، وترجم الشرطة بالحجارة، وتعتدي عليهم، وتزعجهم ، لمنعهم من اعتقال المتهربين من الجيش.

لذا، وافقت الشرطة  خوفا، ورعبا منهم على عقد اتفاق سري غير مكتوب، يقضي بألا تُسلم الشرطة المدنية المقبوضَ عليهم للشرطة العسكرية،  وأن تُفرج عن أربعة عشر طالبَ معهدٍ ديني، ما يزالون محتجزين عند الشرطة.

(صحيفة، كيكار شبات يوم 21-11-2018م)

تعليق:

أوردتُ الخبر السابق، لأن كثيرا من الفلسطينيين للأسف، ما يزالون يأملون من الشرطة الإسرائيلية أن تُلاحق المستوطنين  الذين يعتدون عليهم، ويرتكبون الجرائم، ظنا منهم أن هذه الشرطة ستنتصرُ لهم!!!