الخميس 17/2/1441 هـ الموافق 17/10/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
إسرائيل ترد على خطاب نصرالله
إسرائيل ترد على خطاب نصرالله

القدس المحتلة-الوسط اليوم:قالت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان خطاب نصرالله المطول، أمس السبت، في قناة الميادين باهتمام محدود جدا ‎خلافا للسنوات الماضية التي كان يُصغي فيها الإسرائيليون جيدا إلى خطابات نصرالله،

وتطرقت أكثرية وسائل الإعلام إلى الحقيقة أن نصرالله اختار كسر الصمت الذي دام ثلاثة أشهر، كان قد غاب فيها عن الساحة الإعلامية. وتطرقت عناوين أخرى إلى رد فعل نصرالله الأولي على عملية “درع الشمال”، التي كشفت الأنفاق التي حفرها حزب الله داخل الأراضي الإسرائيلية.‎

 آفي ديختر، رئيس لجنة الخارجية والأمن في الكنيست صرح اليوم الأحد صباحا، أنه ربما هناك أنفاق أخرى لدى حزب الله على الحدود الشمالية، ولكن لم يعثر عليها الجيش بعد. في مقابلة مع ديختر لقناة مكان علق على أقوال نصرالله خلال المقابلة معه التي أوضح فيها أن إسرائيل لم تكتشف كل الأنفاق الإرهابية. قال رئيس الشاباك سابقا، إن سكوت نصرالله حتى إجراء المقابلة معه يشهد على الضرر الذي لحق به أثناء عملية “درع الشمال”.

‎ ‎واضاف ”أعتقد أنه يجب أن نسأل لماذا سكت نصرالله، وليس لماذا تحدث”، قال ديختر. “لا يميز السكوت طوال أشهر نصرالله – ليس فيما يتعلق بالشؤون اللبنانية، ولا في الشؤون العربية، الإيرانية، والإسرائيلية دون شك. لقد أقام حزب الله مشروعا هجوميا إشكاليا جدا بالنسبة لإسرائيل، استغرق سنوات. لم يكن نصرالله ولا عناصر حزب الله الذين احتفظوا بهذه المعلومات سرا، مستعدين للضربة التي لحقت بهم”.

وردا على السؤال إذا كانت هناك أنفاق أخرى لدى حزب الله، قال عضو الكنيست: “كيف يُقال بالعربية؟ “لا تُدفع ضريبة كلامية”. ولكن أكثر من ذلك أقول للإسرائيليين: يستحسن أن يفحص الجيش والقوى الأمنية إذا كانت هناك أنفاق أخرى. ويفضّل إجراء فحص دائما، وأقول هذا بصفتي رجل استخبارات ولدي خبرة سنوات”.