الأحد 16/12/1440 هـ الموافق 18/08/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
7 معلومات قد لا تعرفونها عن زوجة محمد صلاح
 7 معلومات قد لا تعرفونها عن زوجة محمد صلاح

لا تنحصر الشهرة الكبيرة التي يحظى بها النجوم والسياسيون اليوم بهم فقط، بل تطاول زوجاتهم بقسط لا بأس به من الأضواء، حيث تلاحقهن عدسات الكاميرا، وتنتشر صورهن برفقة أزواجهن في المناسبات الخاصة والعامة، خاصة في عصر تتيح فيه وسائل التواصل الاجتماعي للجمهور، إمكانية رصد حياة شخصياتهم المفضلة الخاصة.

وتنطبق هذه الفكرة على المشاهير في عالم الرياضة، إذ بات الجمهور يعرف الكثير من التفاصيل عن السيدات اللواتي يقفن وراء نجاح لاعبيهم المفضلين، مثل أنتونيلا روكوزو زوجة اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي، وجورجينا رودريغز زوجة البرتغالي كريستيانو رونالدو، وفيكتوريا زوجة الإنكليزي ديفيد بيكهام.

ومع ذلك ما زالت زوجات بعض الرياضيين مختفيات عن الأنظار في الكواليس، مثل ماغي صلاح، زوجة محمد صلاح لاعب منتخب مصر لكرة القدم، وهداف نادي ليفربول الشهير، التي لا تظهر على وسائل الإعلام، ولا تنشر صورها على وسائل التواصل، وتفرض ظلًا من الخصوصية على حياتها الخاصة، على الرغم من دعمها لزوجها في كل لحظات نجاحه، وهتافها له بين الجماهير في مدرجات الملاعب.

في ما يلي يقدم لكم "العربي الجديد"، 7 معلومات قد لا تعرفونها عن ماغي صلاح:

ماغي قبل محمد صلاح

ولدت ماغي صلاح، واسمها قبل الزواج ماغي محمد صادق، في مدينة بسيون بمحافظة الغربية بمصر، وهي امرأة مثقفة من أصول ريفية، أنهت تعليمها في مجال التقانة الحيوية، وفقًا لموقع "ذا صن".

حبّ حياة محمد صلاح

التقى محمد صلاح بماغي وأحبها منذ كانا مراهقين، إذ كانت زميلته في مدرسة "محمد عياد الطنطاوي" الإعدادية في بسيون، وأعلنا قصة حبهما بعد سنوات طويلة، وبعد أن احترف صلاح كرة القدم في فرق بازل السويسري، وفقًا لموقع "إكسبريس".

زواجها من محمد صلاح

تزوجت ماغي من صلاح في حفل زفاف ضخم، بمسقط رأسه في قرية نيجريج المصرية، بحضور آلاف الأشخاص من بينهم العديد من المشاهير مثل حمادة هلال وسعد الصغير، وفقاً لموقع "ديلي ستار".

ابنتها مكة

أنجبت ماغي من محمد صلاح طفلة أطلقا عليها اسم "مكة"، تيمنا بمدينة مكة المكرمة، وولدت الطفلة عام 2014 في مستشفى ويستمنستر في لندن، بعد أن انتقل الزوجان إلى بريطانيا، وبينما كان صلاح يلعب لمصلحة فريق تشلسي، وفقًا لموقع "ذا فيماس بيبول".

دعمها لزوجها

لفتت ماغي الأنظار إليها، بسبب ظهورها الخجول أثناء تشجيعها لزوجها في مدرجات الملاعب، وهي ترتدي حجابا وملابس محتشمة، إلا أنها على الرغم من ذلك لم تفوت الظهور معه بشكل استثنائي، أثناء احتفاله بحصوله على جائزة "الحذاء الذهبي" العام الماضي، وتتويجه بلقب هداف الدوري الإنكليزي، إذ ظهرت مع ابنتها داخل أرضية ملعب أنفيلد وسط تصفيق حاد للجمهور، وفقًا لموقع "هيفي".

نشاطها العام

تعتبر ماغي المسؤولة عن متابعة مشاريع زوجها الخيرية، ومن بينها بناء مستشفى ومدرسة في مسقط رأسه بقرية نجريج المصرية، وتنفيذ مشروع تنقية للمياه، وفقًا لموقع "هيفي".

تعرضت للتنمر

تعتبر ماغي صلاح، من أكثر زوجات الرياضيين اللواتي تعرضن للتنمر، إذ تداول العديد من جمهور زوجها صورتها على وسائل التواصل الاجتماعي، منتقدين إطلالتها المتواضعة، في حين اعتبرها بعضهم غير مناسبة لصلاح، وهاجمها آخرون بسبب ارتدائها الحجاب، إلا أنها التزمت الصمت رغم ذلك، في حين رد نجم ليفربول في أحد المؤتمرات الصحافية قائلا: "وسائل التواصل لا تؤثر علي، أستخدمها للتسلية والمزاح فقط، لا يضايقني انتقاد بعضهم، هذه وجهة نظر عليّ احترامها". وأضاف: "أكثر ما يضايقني هو التدخل في حياتي الشخصية وحياة عائلتي"، وفقًا لموقع "إيدينتتي مغازين".