الخميس 6/2/1442 هـ الموافق 24/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
لصّ أنا/كريم عبدالله

فلا تقولي سيدتي     
وانت انت حبيبتي
ايّها القناص المترقب لرأسي
سدّد رصاصة الرحمة في رمسي
إني مللت الحياة أكثر من نفسي
.........              ...........
لصّ أنا
أقطف ثمار غيري
منتشيا فيبدأ عمري
بغباءك تخلّيت عن الحبيبة
فهرمت
وطال الانتظار مصلوبة
                  وحيدة
                       وهي الغريبة
تحت الشمس
وأنت في هواك
أبدا لن تراك
يرافقك الخذلان والهزيمة والنحس
أخرج ملعونا تجلّلك اثام حماقاتك
مطرودا من الفردوس
.........                 ............
لصّ أنا
وإعصاري يقتلع جذورك الخاوية
ودع أمطاري تبثّ الحياة
في الازهار الذاوية
واعجبا !!
ماأوحش صحراءها الشاسعة !
أمدّ جذور عشقي بعيدا بعيدا
وتبصق أنت جهلا
على كلماتها الرائعة !
......    .......
لصّ أنا
يامن دلّني على بابها
وأنت المحروم من ثمارها
أوقفني على شطان بحرها الازرق
فيالك من أحمق
دللتني عليها فسقطت في المأزق
دعني احبها
  بجنونها
       بهوسها
          بطيبتها
          بالامها
ودع قلبها الغافي من جديد يخفق
......       ..........
لصّ أنا
أبحث في رمادك عن تأريخ أيامي
عن إمرأة مثلها تزيل الامي
وتزهر على خديها احلامي
أما علمت فوق صدرها البلوريّ
يلتمع عقيق السماء ؟
وستعود أنت خاسرا
وأفقر الفقراء ؟

2013-03-02