السبت 2/3/1443 هـ الموافق 09/10/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الفقيرات يخضعن لجراحة قيصرية أكثر من الثريات

بريطانيا -الوسط اليوم-يو بي آي - خلافاً للاعتقاد السائد بأن النساء الثريات يخترن الجراحة القيصرية لتفادي الدفع والألم خلال الولادة، فقد أظهرت دراسة بريطانية جديدة أن احتمال خضوع الفقيرات لهذه الجراحة أكبر من الثريات.

وأفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية بأن باحثين من جامعة يورك البريطانية، أجروا دراسة شملت 18 ألفاً و239 امرأة، ولدن في بريطانيا بين العامين 2000 و2002، وتبين بأن اللواتي يتحدرن من عائلات فقيرة كن مرتين أكثر عرضة من الثريات لاختيار الخضوع لجراحة قيصرية.

كما تبين بأنهن أكثر عرضة لأن يكنّ بحاجة لمساعدة خلال الولادة مرة ونصف، فتستخدم آلات لشفط الجنين وغيرها من التجهيزات.

كما أظهرت الدراسة أن العمل كان عاملاً رئيسياً في ما يتعلق بالولادة القيصرية، إذ أن 9.4% فقط الأمهات المراهقات اللواتي يلدن للمرة الأولى يخترن الخضوع لجراحة قيصرية، مقابل 30.3% من الأمهات اللواتي يلدن أول طفل لهن في سن يفوق الـ35.

وقالت المعدة الرئيسة للدراسة هولي إيسكس "إن هذه النتائج تعارض من دون شك الاعتقاد السائد بأن النساء اللواتي ينتمين إلى طبقة اجتماعية أعلى، مدلّلات لدرجة أنهن لا يقدرن على الدفع خلال الولادة".

2013-03-23