الإثنين 4/11/1442 هـ الموافق 14/06/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
خطف وزير نيجيري سابق لدى خروجه من مسجد

مايدوغوري - ا ف ب
تعرض وزير النفط النيجيري السابق شيتيما مونغونو البالغ 84 عاما للخطف امس الجمعة على يد مسلحين خارج مسجد في مدينة مايدوغوري معقل اسلاميي بوكو حرام شمال شرقي نيجيريا، وفق ما افادت عائلته.
وقال ابو بكر علي مونغونو نجل الوزير السابق لوكالة فرانس برس ان "الخاطفين اتصلوا بنا وتمكننا من التحدث مع والدي عبر الهاتف"، مشيرا الى ان الخاطفين "قالوا لنا انه بخير. لقد طلبوا فدية".
واشار سكان اخرون واقرباء للوزير السابق ان مونغونو الذي ترأس في العام 1972 منظمة اوبك للدول المصدرة للنفط، التقى اشخاصا بعد صلاة الجمعة ثم تعرض لهجوم بعدما دخل الى سيارته.
ولم تعلن اي مجموعة مسؤوليتها عن عملية الخطف الا ان المحللين يؤكدون ان مجموعة بوكو حرام الاسلامية المتشددة سبق ان تعرضت لمسؤولين رفيعي المستوى في منطقة مايدوغوري. ونفذ اعضاء المجموعة اغتيالات لكن ايضا عمليات خطف لقاء فدية لتمويل انشطتهم التي اسفرت عن الاف القتلى منذ العام 2009.
وكان مونغونو شارك في تجمع "للحكماء" في اذار/ مارس وحض الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان على البحث في المشاكل المطروحة جراء تمرد مجموعة بوكو حرام.

2013-05-04