الجمعة 21/2/1442 هـ الموافق 09/10/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
المشروبات الوطنية تقدم شاشتي عرض ذو جودة عالية لقراءة الصور من جهاز الماموغرام لمركز دنيا

رام الله-الوسط اليوم
قدمت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي، أمس الأحد، جهاز طبي يساعد في الكشف عن السرطان، يدعى (5MP Dual Head  Diagnostic Grayscale Display for Mammography) لمركز دنيا التخصصي لأورام النساء، والجهاز عبارة عن شاشتي عرض ذو جودة عالية لتساعد على قراءة الصور من جهاز الماموغرام للكشف المبكر لأورام النساء.

ويعتبر هذا الجهاز الذي قدمته تقدمه المشروبات الوطنية الأول من نوعه في مركز دنيا لأورام النساء، ضمن المسؤولية الاجتماعية التي تقدمها الشركة للمجتمع الفلسطيني، خاصة أن المرأة الفلسطينية تحظى باهتمام عالي وحصة الأسد في عطاء الشركة ومسؤوليتها الاجتماعية، حيث يتميز مركز دنيا بأنه المركز الأول في فلسطين غير الربحي الذي يقدم الفحص المبكر لأورام النساء بدقة عالية، حيث يعمل عليه باقة من أفضل الأطباء المتخصصين في هذا المجال على المستوى المحلي والعالمي.

وعلق السيد عماد الهندي، مدير عام شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي "تتميز المرأة الفلسطينية بدورها الكبير في مجتمعاتنا، وأهميتها تكمن بعظمة ذلك الدور التي تقدمه، ومن هذا المنطلق نحن نؤمن أنه من حقها علينا أن نؤمن لها مراكز طبية ذات مستوى عالي من الجودة لتقدم لها الفحوصات اللازمة، ولتبقى على دراية كاملة ومتابعة بوضعها الصحي".

وأضاف الهندي "أننا قدمنا هذا الجهاز لمركز دنيا نظرا لأنه مركز غير ربحي، كمساهمة في دعم وتشجيع النساء الفلسطينيات للكشف المبكر عن الأورام الخبيثة والاطمئنان على صحتهن".

بدورها، أشادت الدكتورة نفوذ المسلماني، المدير الطبي والإداري لمركز دنيا" إن المبادرة القيمة التي قامت بها شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي هي مبادرة نوعية لدعم مركز دنيا، ونحن نثمن هذه المبادرة العظيمة من قبل الشركة، آملين من شركات القطاع الخاص الأخرى أن تحذو حذو شركة المشروبات الوطنية بدعم المؤسسات الطبية غير الربحية، لأن مثل هذه التبرعات تساعد على ديمومة واستمرارية خدمات المركز لجمهور النساء".

وتجدر الإشارة إلى أن مركز دنيا يقدم الخدمات الطبية والنوعية المتكاملة لمصابات الأورام النسائية وأورام الثدي، بما يتلاءم مع المعايير العالمية، وتتم مرافقة المصابات من مراحل التشخيص الأولية مرورا بوضع خطة علاج مدروسة ومتفق عليها، ومن ثم مرافقة العلاج ومتابعته خطوة بخطوة.

2012-07-01