الخميس 6/2/1442 هـ الموافق 24/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
"فيسبوك" لإتاحة الإنترنت لـ5 مليارات شخص

يتعاطى غالبية الأشخاص مع الإنترنت على أنه أمرا مسلم به، لكن يجب التعمق أكثر بمسألة وصول الإنترنت إلى حوالي خمسة مليارات شخص الذين ليس باستطاعتهم استخدام الإنترنت حاليا.

وهذه هي الفكرة من وراء حملة جديدة، بعنوان  internet.org، والتي يقودها مؤسس موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مارك زوكربرغ. ويشكل المشروع جزء كبير من استراتيجية النمو في "فيسبوك".

وأعلن زوكربرغ في مقابلة حصرية مع شبكة CNN أن الإنترنت "يجب أن يكون أمرا متاحا لأي شخص في أي مكان." وأضاف أن "من حق الأشخاص في الأماكن النائية أن يستخدموا الإنترنت حتى يقرر هؤلاء ما نوع الحكومة التي يريدونها، ويحصلوا على الرعاية الصحية للمرة الأولى على الإطلاق، ويتواصلوا مع أسرهم التي تعيش على بعد مئات الأميال."

ويوجد أكثر من 4.5 مليار شخص من أصل سبعة مليارات شخص على الأرض ليس بإمكانهم الوصول إلى الإنترنت، بحسب ما أفاد البنك الدولي. وتوجد الفجوات الأكبر في مناطق مثل إريتريا حيث يبلغ عدد الأشخاص الذين تتوفر لديهم خدمة الإنترنت فقط  0.8 في المائة، و0.9 في المائة في تيمور الشرقية، و1.1 في المائة في ميانمار.

ويعاني 19 في المائة من الأشخاص في الولايات المتحدة من عدم قدرتهم على الوصول إلى الإنترنت.

وفي المقابل، يوجد حوالي مليار شخص حول العالم يستخدمون بالفعل "فيسبوك".

ويتخيل زوكربرغ عالما يعيش فيه الجميع ويتمتعون بالحقوق ذاتها و "القدرة ذاتها على مشاطرة آرائهم والتحدث بحرية،" معتبرا أن "الاتصال هو حق من حقوق الإنسان."

ورغم أن التواصل بين الجميع في الوقت الحالي هو أمر صعب، طلب زوكربرغ من شركات تكنولوجية أخرى بالمشاركة في المشروع من بينها "نوكيا،" و"كوالكوم،" و"سامسونغ."

وردا على سؤال حول كلفة المشروع لإتاحة الإنترنت لخمسة مليارات شخص، قال زوكربرغ إنه استثمر بالفعل أكثر من مليار دولار في مهمته للحصول على التواصل بين الناس، وأنه يأمل "أن يفعل الكثير أكثر من ذلك."

2013-08-23