الثلاثاء 9/1/1446 هـ الموافق 16/07/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
شيخ العسكر، وصاحب الفضيلة ـ عَلِي جميعاً / محمد عزت الشريف

  شيخ الأزهر يرى أن حال المصريين في 30 يونيو كان منقسماً إلى ضررين.. فاختار فضيلته الإنقلاب الدموي على الأضعف؛ كأخَفِّ الضررين .. (عليه هو شخصياً !!)

وشيخ الفتاوي الجاهزة السابق / علي جميعاً ( أقصُد: جمعة).. يرى أننا في 30 يونيو، كنا "جميعاً" على " رجلٍ واحد" فأوصى فضيلته بقتل كل خارجٍ.. عن مفهوم لفظة "جميعاً" .. على أساس أنّ كل الخارجين عن مفهوم لفظة"جميعاً" هُم "رجلٌ واحد..!!" فـ مش مشكلة : نقتله و نخلص !! ... إيه يا جماعة ده .. فيه إيه؟!! ده احنا بقينا انقلابيين .. أكثر من الإنقلاب نفسه !! **

2013-08-25