الثلاثاء 26/9/1441 هـ الموافق 19/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الاحتلال يفرق مسيرة المعصرة الاسبوعية بقنابل الغاز والصوت

بيت لحم-الوسط اليوم

قمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي مسيرة المعصرة الاسبوعية بالقنابل الغازية والصوتية التي انطلقت المسيرة  من وسط القرية بمشاركة شعبية و دولية ،تجاه جدار الضم والتوسع ، حيث تم رفع العلم الفلسطيني .

وانطلقت المسيرة احياء  للذكرى الثالثة عشرة لانتفاضة الاقصى ولتسليط الضوء على سخط الشارع الفلسطيني من  اقتحامات المستوطنين للمسجد الاقصى وابراز نية اسرائيل في تقسيم الاقصى او هدمه.

 منسق اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار و الاستيطان في بيت لحم حسن بريجية قال:  ان ما يحدث الان في باحات المسجد الاقصى من اجتياحات لقطعان المستوطنين للحرم في المسجد الاقصى وقبة الصخرة المشرفة لهو انتهاك لحرمة الاديان ، وما يحدث في مدينة القدس من قمع واعتقال واعتداءات على المقدسيين العزل لهو مؤشر حقيقي لدفع الامور للفوضى المنظمة وخلط الاوراق في المنطقة ، و اضاف بريجية اني اتعجب للفتاوي القرضاوية التي تدعو للجهاد وتتجاهل الاقصى والقدس و الفتاوي المضادة التي تتجاهل الاقصى والقدس.

وقال  محمود زواهرة الناشط في  المقاومة الشعبية : اننا نسجل امام العالم اسمى ايات الاحترام والتقدير لابناء الشعب الفلسطيني الذي اثبت صموده في انتفاضة الاقصى قبل 13 سنة واثبت للعالم بانه منبع المقاومة الشعبية السلمية والتي تتوجت بخطاب الرئيس محمود عباس في الامم المتحدة امس   ،وعلى الاعلام ان يكون محايدا وليس موجها ، وأضاف  مخاطبا القيادة الفلسطينية ان الوحدة الوطنية هي صمام الامان ويجب المضى قدما نحو تشكيل حكومة وحدة وطنية .

2013-09-27