الأربعاء 25/4/1443 هـ الموافق 01/12/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كيف أوشك الأخوان فيلايني على إفساد مخططات مورينيو؟

شهد يوم السبت فوز تشيلسي على منافسه مانشستر يونايتد بهدف وحيد ليقترب من إحراز لقب الدوري الإنجليزي للمرة الخامسة على التوالي.

هذا الفوز تحقق بمجهود كبير بذله المدرب جوزيه مورينيو في إيقاف مفاتيح لعب "الشياطين الحمر" الذين فازا قبل هذه الموقعة في 5 مباريات متتالية.

كان مورينيو شديد القلق من التأثير الذي سيحدثه الدولي البلجيكي العملاق مروان فيلايني، لذلك وضع خطة لمراقبته ومنعه من الحصول على الكرة داخل منطقة الجزاء.

لكن هذه الخطة التي جهد مورينيو في التوصل إليها كادت أن تتحول إلى هراء عندما علم مورينيو من مصدر موثوق أن فيلايني لن يلعب المباراة.

كيف أوشك الأخوان فيلايني على إفساد مخططات مورينيو؟ - كرة القدم - الدوري الإنكليزي الممتاز

 

ونقلت صحيفة "ذا ميرور" عن مورينيو قوله: "جئت إلى الملعب في الصباح وجاء المسؤول عن الباب الرئيسي وقال لي أن فيلايني لن يلعب، شاهد البواب فيلايني أمام الملعب وقال له.. ماذا تفعل هنا؟ أجاب فيلايني.. أنا فيلايني وجئت للحصول على تذاكر لدخول المباراة من صديقي ايدن هازارد (لاعب تشيلسي)".

وأضاف مورينيو: "لم يبدو الأمر منطقيا بالنسبة لي، بحثت عن الأخوين فيلايني على غوغل ووجدت أنهما متاشبهان، أطلعت البواب على صورة للاثنين وقلت له.. هذا الرجل هو من أتى إليك أم الذي بجانبه؟، وأشار إلى أخيه فقلت له.. اغرب عن وجهي هذا شقيقه".

2015-04-20