الثلاثاء 14/10/1440 هـ الموافق 18/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
إماراتي يشكو زوجته بسبب النوم في رمضان

دبي-الوسط اليوم

تقدّم زوج إماراتي بشكوى إلى محكمة رأس الخيمة، ضدّ زوجته بسبب طول فترة نومها خلال نهار رمضان، وأصرّ الزوج على تطليق الزوجة التي لا تستيقظ يومياً إلا عند الساعة الرابعة عصراً.

وحسب صحيفة "البيان" الإماراتية، نجح التوجيه الأسري بدائرة محاكم رأس الخيمة في ثني الزوج عن الاستمرار في شكواه ضد الزوجة، التي فشل القسم في الاتصال بها خلال فترة الدوام على مدار ثلاثة أيام متتالية نتيجة إغلاقها الهاتف في أثناء النوم.

وأضافت الصحيفة أنه في نهاية المطاف تم الاتصال بالخادمة التي أبلغتها بضرورة التوجُّه للمحكمة، حيث فُوجئت بطلب زوجها الطلاق بسبب ساعات النوم الطويلة لها في شهر رمضان وإغلاقها الهاتف بصورةٍ دائمة، غير عابئة بظروف زوجها الذي يعمل خارج الإمارة، ويعود يومياً لتناول الإفطار مع أسرته ويضطر للتواصل مع الخادمة لمعرفة احتياجات الأسرة، ويضطر في أحيان كثيرة إلى طلب الإفطار من المطاعم.

وأكد المواطن في شكواه أن زوجته تقضي معظم وقتها في مشاهدة القنوات الفضائية من مسلسلات وبرامج دينية وثقافية واجتماعية، ولا تخرج من المنزل إلا لصلاة العشاء والتراويح ثم تعاود السهر أمام التلفزيون حتى أذان الفجر، ثم تبدأ الحديث مع أهلها حتى السادسة صباحاً قبل الخلود للنوم والاستيقاظ عند أذان العصر.

ونقلت الصحيفة عن جاسم محمد المكي رئيس قسم التوجيه الأسري في رأس الخيمة، أن بعض الأزواج تنقصهم الدراية الكافية بحل المشكلات الأسرية التي قد تندلع لأسبابٍ بسيطة، يؤدي تراكمها إلى زعزعة استقرار الأسرة، وغياب الانسجام والتفاهم بين الطرفيْن.

وكشف المكي أن هناك ارتفاعاً في حجم المشكلات المتعلقة بالنوم في رمضان سواء من الزوج أو الزوجة، وآخرها تلك المشكلة التي فُوجئت خلالها الزوجة بطلب الزوج تطليقها.

ووافقت الزوجة على شروط الزوج بالنوم مبكراً والتخلي عن عادة السهر أمام القنوات الفضائية والتفرُّغ للعبادة فيما تبقى من أيام الشهر الفضيل.
51

2013-01-08