الأحد 2/2/1442 هـ الموافق 20/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اليمن:هيئة الطيران المدني تشدد على ضرورة تحيد الطيران المدني عن الصراعات سياسية..

  ناصر أحمد بن أحمد الريمي –صنعاء: شدد الناطق الرسمي للهيئة العامة للطيران المدني –الدكتور- مازن أحمد غانم غالب الصوفي- على ضرورة تحييد الطيران المدني اليمني عن اي صراعات سياسية والتي عادة ما تضر بالمواطنين اليمنيين ومقدمي خدمات الطيران المدني في اليمن . وحمل الصوفي الحكومة المستقيلة مسؤولية قرار ايقاف رحلات الخطوط الجوية اليمنية وما سيترتب عليه من معاناة للمواطن اليمني سواء في الداخل او الخارج . واوضح الصوفي في مؤتمر صحفي عقده اليوم بصنعاء ان القرار اتخذ بشكل مفاجئ دون سابق انذار ودون اتباع المعايير والأنظمة الدولية الصادرة عن منظمة الطيران المدني والاتحاد الدولي للنقل الجوي " وقال الصوفي " سيؤثر هذا القرار على العديد من المواطنين من مرضى ورجال اعمال وعالقين وطلاب وغيرهم الذين كانت لديهم حجوزات مؤكدة للسفر او العودة وكذا على مقدمي خدمات النقل الجوي وفي مقدمتهم موظفي الخطوط الجوية اليمنية وموظفي قطاع الطيران والسفر بشكل عام " . كما أوضح الصوفي ان الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد ليس لديها اي تحفظات بمنح تصاريح هبوط في اي من مطارات الجمهورية بما فيها مطار عدن الدولي لأغراض انسانية او تجارية شريطة التأكد من جاهزية المطار من النواحي الفنية والأمنية. وقال " بالنسبة لمطار عدن الدولي فقد تم تحرير مذكرتين اولهما نهاية الشهر الماضي وأخرى بتاريخ 2 من الشهر الحالي لإدارة مطار عدن الدولي لموافاتنا بتقرير عن جاهزية المطار من الناحية الفنية والأمنية إلا اننا لم نحصل حتى يومنا هذا على اي رد رسمي حول جاهزية المطار ولكن افاد مدير عام المطار عدن هاتفيا بان المطار غير جاهز فنيا لاستقبال الرحلات التجارية ". وتابع بقوله " في حالة حصولنا على رد رسمي على جاهزية المطار فنيا وامنيا فإننا سنقوم على الفور بإصدار التصاريح اللازمة لتلك الرحلات " مبينا بان الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد سبق وان قامت بإصدار اعلانات طيارين في الاشهر مارس و ابريل و يوليو الماضية بان مطار عدن الدولي غير جاهز لاستقبال الرحلات نتيجة للعمليات العسكرية في المطار ومحيطه والتى استهدفت البنية التحتية من مباني ومدارج وعربات الاطفاء والأجهزة الملاحية والفنية .

2015-08-04