السبت 16/6/1442 هـ الموافق 30/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
متجر أمريكي يسحب الزي التنكري الإسرائيلي والعربي بعد ردود أفعال ساخطة

أوقف أكبر المتاجر الأمريكية “وولمارت” مبيع زيين تنكريان أحدها لجندي إسرائيلي والآخر لشيخ عربي تزامنا مع احتفالات أمريكا بعيد “الهالويين”.

و يتضمن الزي بدلة خضراء عليها كتابة بالعبرية وقبعة حمراء ويباع هذا الزي بـ 27.44 دولار. ويشبه الزي وبحسب إذاعة “هاريتز” زي الجنود في وحدة النخبة ويتضمن الزي مسدس اختياري حيث يمكن للزبون شراءه.

ووصف معارض لهذا الزي بأنه “مقرف”. ففي موقع أمازون حيث لا يزال الزي معروضاً للبيع أثار جدلا بين الناس الذي يمجدون فكرة تنكر الصغار بزي جنود بينما رفض آخرون هذه الفكرة من جذورها.

وكتب أحدهم قائلا ” هذه فكرة تنكر رائعة” تماما كالتنكر بملابس سوبر مان للإظهار للعالم ان طفلك يقف مع الصح والحق والعدل في هذا العالم.

بينما عبر الآخرون عن هذا الزي بقولهم ” أنتم تجعلوني اشعر بالغثيان”.

أما الزي العربي فيدعى “الشيخ فاخين نوس” حيث وصفه المتجر الأمريكي بأنه مثالي لأولئك الذين يريدون ان يبدو كزعماء عرب.

واستنكر هذا الزي كل من اللجنة الأميركية العربية لمكافحة التمييز ومجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية وشبكة الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت اللجنة الأميركية العربية لمكافحة التمييز بأن الزي مهين ومثير للجدل وأعربت عن إمتنانها لقرار “وولمارت” بوقف بيع هذا الزي وأصدرت الجمعية بيانا جاء فيه: “لا ينبغي استخدام رمز للخوف والعنف لأغراض ترفيهية” ولا ينبغي التهاون ببيع تلك السلع التجارية والتي تهزأ من العرب او اي عرق آخر. حيث تخلد هذه الصور الرموز العنصرية والتي تم استخدامها لشيطنة وتهميش وإقصاء المجتمعات العربية عبر التاريخ”

2015-11-01