الثلاثاء 26/9/1441 هـ الموافق 19/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كتلة الصحفي الفلسطيني تدين ما يتعرض له الصحفي القيق في سجون الاحتلال وتطالب بالإفراج عن كل الصحفيين فورا

رام الله-الوسط اليوم:ادانت كتلة الصحفي الفلسطيني ما يتعرض له الزميل الصحفي محمد القيق المعتقل لدى قوات الاحتلال الصهيوني من تحقيقات قاسية وخارجة عن إطار الإنسانية.
واعتبرت الكتلة في بيان صحفي  أن اعتقال الزميل القيق يأتي في إطار التضييق على الصحفيين والإعلاميين ومؤسسات الصحافة في الضفة الغربية لوقف دورهم الرائد في فضح جرائم الاحتلال بحق شعبنا البطل في الضفة الغربية والقدس المحتلتين وما يتعرضون له من إعدامات ميدانية استطاع الصحفيون والإعلاميون والناشطون فضحها أمام العالم.
وتطالب الكتلة كل المؤسسات الرسمية وغير الرسمية الفلسطينية والعربية والدولية بالتدخل الفوري للإفراج عن الزميل القيق وعن كل الزملاء الإعلاميين والصحفيين الذين يقبعون في سجون الاحتلال حيث بلغ عددهم 17 صحفيا وإعلاميا.
وذكرت الكتلة بضرورة ترتيب البيت الصحفي الفلسطيني من خلال بناء نقابة صحفيين فاعلة وممثلة لكل الصحفيين والإعلاميين، لأن حالة الانقسام في الجسم الصحفي تؤثر سلبيا على واقع الإعلام بشكل مؤثر وقوي.

2015-12-06