الثلاثاء 24/4/1443 هـ الموافق 30/11/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
رئيس وزراء السويد: الطعن بالسكاكين ليس إرهاباً !

الوسط اليوم-وكالات:- ناقض رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين نفسه عند اجابته على سؤال الصحفيين حول موقفه من التصريحات الاخيرة لوزيرة خارجيته مارجوت فليسترم التي قالت فيها "ان إسرائيل تنفذ إعداما ضد الفلسطينيين المشتبه بتنفيذهم عمليات أو محاولات طعن ضد اسرائيليين دون محاكمة".

ذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" في عددها الصادر اليوم ان رئيس وزراء السويد صرح "وفقا للقانون الدولي فإن الطعن بالسكاكين لا يعتبر ارهابا"، لكنه ناقض نفسه بعد ذلك عندما استرسل في الاجابة فقال "ان عملية الطعن هي ارهاب، ولكن من غير المعروف اذا كان منفذو عمليات الطعن ينتمون إلى منظمات إرهابية".

واعتبرت "يديعوت" ان تصريحات رئيس الوزراء السويدي امتداد لحرب التصريحات بين المسؤولين السويديين والاسرائيليين، وذلك منذ ان اعلنت حكومة السويد اعترافها بالدولة الفلسطينية.

وكانت فليسترم قد ربطت في تصريح سابق لها بين العمليات الارهابية التي وقعت في باريس وبين "اليأس والاحباط الذي يسود أوساط الشباب الفلسطيني"، بالإضافة الى تصريحها الاخير حول الاعدامات الميدانية التي تنفذها اسرائيل ضد الفلسطينيين.

من جهتها، أصدرت وزارة الخارجية الإسرائيلية بيانا انتقدت فيه تصريحات وزيرة خارجية السويد قائلة إن هذه التصريحات "تنطوي على وقاحة ولا تمت للواقع بصلة".

وقبل اسبوعين استدعت الخارجية الإسرائيلية سفير السويد في "تل أبيب" للاحتجاج على قيام الوزيرة السويدية نفسها بربط اعتداءات باريس الإرهابية بالصعوبات التي تمر بها عملية التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

2015-12-08