الثلاثاء 5/6/1442 هـ الموافق 19/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
وزارة الصحة تعلن حالة الطوارئ في بيت لحم بعد اكتشاف باعوضة "ايديس"

رام الله-الوسط اليوم

اعلنت وزارة الصحة الفلسطينية حالة الطوارئ في محافظة بيت لحم بعد اكتشاف باعوضة ايديس في احد مناطق بيت لحم خلال عمليات المتابعة التي تجريها وزارة الصحة لهذه الباعوضة التي انتشرت في اكثر من منطقة بالاراضي الفلسطينية واسرائيل وجرى معالجتها.

وقد عقدت وزارة الصحة اجتماعا طارئا في مقر محافظة بيت لحم بحضور الدكتور اسعد الرملاوي مدير الرعاية الصحية بوزارة الصحه الفلسطينية، والدكتور محمد عيسى رزق مدير مديرية صحة بيت لحم ونائب محافظ بيت لحم محمد طه ابو عليا ورئيس بلدية بيت لحم الدكتور فكتور بطارسة ومدير سلطة مياه بيت لحم اكرم نصار ووفد من مديرية صحة بيت لحم حيث جرى مناقشة الاجراءات التي تم اتخاذها في المنطقة التي اكتشفت فيها الباعوضة ببيت لحم وغيرها من محافظات فلسطينية واسرائيلية.

وقدم الدكتور الرملاوي شرحا عن هذه البعوضة ومصدرها والاماكن التي تنشا وتترعرع فيها ومخاطر هذه البعوضة وطرق مواجهتها مشيرا الى اهمية تعاون مختلف الجهات من اجل تعريف الجمهور بها وبطرق مكافحتها دون الخوف او اثارة الرعب في اوساط المواطنيين.

واشار الرملاوي الى ان هذا الباعوض يعيش في مناطق تجمع المياه موضحا ان البيئة التي يتكاثر بها هذا النوع من الباعوض هي المياه الراكدة والبرك والمستنقعات وكلها عوامل جذب للبعوض والعديد من الحشرات".

واضاف ان ابرز انواع ومخاطر التعرض للقرص من قبل هذا النوع من الباعوض تؤدي الى الاصابة بالضنك الذي يعتبر من أهم الأمراض الفيروسية، وتسببه مجموعة من الفيروسات تسمى فيروسات الضنك التي تنتمي إلى جنس الفلافي فيروس، الذي يشتمل على حمى غرب النيل والحمى الصفراء.

وأشار أن هذا الفيروس ينتقل عن طريق البعوض المسمى "أيديس إيجبتاي" الذي يتكاثر في مياه الأمطار المحجوزة، أو المتجمعة في الشوارع والطرقات، أو الراكدة والمتبقية في الصفائح الفارغة والبراميل والإطارات وعند مكيفات الهواء وحول المسابح.

واوضح الرملاوي ان سياسية وزارة الصحة تتمثل في التعاون مع مختلف الجهات والوزارات المعنية من محافظة وبلديات وسلطة المياه والمجاري موضحا ان الوزارة عملت على معالجة مناطق وجدت فيها الباعوضة في اكثر من محافظة دون اي اشكاليات وبشكل هادئ.

واكد الدكتور الرملاوي ان هذا الاجتماع هو اجتماع اولي يهدف الى تعريف اعلى الجهات بالمحافظة ممثلة بالمحافظ عبد الفتاح حمايل ونائبه محمد طه ابو عليا ورئيس البلدية باكتشاف الباعوضة في احد مناطق مدينة بيت لحم مشيرا الى ان المديرية عالجت المنطقة بشكل جيد منذ ايام وتتابع المنطقة المكتشف بها الباعوضة موضحا انه لا داعي للخوف.

كما اكد الدكتور الرملاوي على وجود متابعة وعلى اعلى المستويات بالوزارة وبالتنسيق مع الجانب الاسرائيلي لمواجهة هذا النوع من الباعوض حيث كان هذا النوع قد ظهر في اكثر من مدينة اسرائيلية وفلسطينية ويجري تنسيق العمل الصحي بين الجانبين للحفاظ على صحة الانسان.

وكان نائب المحافظ محمد طه ابو عليا قد رحب بالحضور مثمنا جهود وزارة الصحة بشكل عام ومديرية صحة بيت لحم بشكل خاص على جهودها في عملها من اجل متابعة مختلف القضايا موضحا ان بيت لحم واجهت ازمات وتجارب سابقة بموضوع انتشار الامراض التي كان يمكن ان تشكل خطرا على حياة الانسان مثل انفلونزا الطيور وانفلونزا الخنازير ونجحت في مواجهة حالات مختلفة من الطوارئ معربا عن ثقته بقدرة الطواقم المختصة على مواجهة هذا الموضوع.

واكد ابو عليا على جاهزية مختلف الوزارات والمؤسسات المعنية للتعاون مع مديرية الصحة في كل ما تطلبه مثمنا جهود واداء المديرية بالعمل على متابعة المنطقة المكتشف بها الباعوض بشكل هادئ ودون احداث اي بلبلة مشيرا الى اهمية اطلاع الجمهور على الاماكن التي يمكن ان يتكاثر بها هذا النوع من الباعوض وطرق معالجة هذه الاماكن حتى لا تكون مستقرا ومرتعا لهذا النوع من الباعوض.

هذا واتفق الحضور في نهاية الاجتماع على عقد اجتماع موسع لمدراء ورؤوساء بلديات محافظة بيت لحم ومدير التربية والتعليم والوزارات ذات العلاقة من اجل وضع خطة عمل مشتركة لاسناد مديرية ووزارة الصحة ببيت لحم لتستطيع معالجة اي منطقة تظهر فيها هذه الباعوضة حيث سيعقد الاجتماع في قاعة بلدية بيت لحم السبت المقبل

2012-08-24